الأسد للوفد الروسي: نريد تعزيز استثماراتكم في سوريا

تاريخ النشر: 07.09.2020 | 16:46 دمشق

إسطنبول - وكالات

قال رأس النظام بشار الأسد اليوم الإثنين إنه حريص على تعزيز الاتفاقات الاقتصادية وصفقات الأعمال مع موسكو، لمساعدة نظامه على تجاوز العقوبات التي تقوض اقتصاده.

وقال الأسد، الذي أدلى بالتصريحات خلال اجتماع بدمشق مع نائب رئيس الوزراء الروسي يوري بوريسوف ووزير الخارجية سيرجي لافروف، إنه " يريد أن يرى نجاح الاستثمارات الروسية في قطاعات رئيسية بالاقتصاد كان قد جرى الاتفاق عليها في السابق".

وروّجت وسائل إعلام النظام في وقت سابق ومن بينها صحيفة الوطن أن زيارة الوفد الروسي تحمل طابعا سياسيا أكثر منه اقتصاديا بوصفها علاقة بين "أصدقاء".

وتعد زيارة بوريسوف إلى دمشق الخامسة منذ تعيينه رئيسا للجانب الروسي في اللجنة الاقتصادية المشتركة مع النظام، خلفا لنائب رئيس الوزراء السابق ديمتري روغوزين.

وأعلن في زيارته الأخيرة ولقائه بشار الأسد في كانون الأول 2019 أنه اطمأنَّ بحسب تعبيره إلى الوضع في ميناء طرطوس المستأجَر، وكذلك بالنسبة لمعامل الأسمدة، وقال إن الأمور تسير على ما يرام، مضيفا أنه ناقش بالتفصيل تصدير المنتجات الزراعية السورية إلى روسيا، والقمح الروسي إلى سوريا.

 

اقرأ أيضا:

الاقتصاد أم السياسة.. ماذا سيناقش الوفد الروسي في دمشق؟

تحركات أجرتها روسيا قبل إرسال وفدها إلى دمشق