الأزمة تتفاقم في حماة.. سعر ربطة الخبز يصل إلى 3 آلاف ليرة

تاريخ النشر: 28.10.2020 | 17:34 دمشق

إسطنبول ـ متابعات

تتفاقم أزمة الخبز في مدينة حماة، حيث وصل سعر الربطة إلى 3 آلاف ليرة سورية، بعد تخفيض مخصصات المحافظة من مادة الطحين.

وقالت صحيفة الوطن الموالية إن "المخابز الآلية في حماة تشهد ازدحاماً شديداً على كواتها، بينما يضطر آخرون إلى اقتحامها عنوة ليحصلوا على بضع ربطات".

وأشارت الصحيفة إلى نقص كبير في عدد الأرغفة، مبينة أن المعتمدين لم يسلموا المواطنين سوى ربطة واحدة فيها ستة أرغفة فقط.

وقال مدير فرع المخابز العامة في حماة إبراهيم السعيد، لـ الصحيفة، إن "المخابز الآلية لم تواجه أي مشكلة بالدقيق أو غيره من مستلزمات صناعة الرغيف، مؤكداً أن المخابز تستلم مخصصاتها كاملة من الدقيق وتخبزها كلها، وأنها استلمت اليوم -كما بكل يوم."

ووفق الصحيفة فقد أكد "مدير فرع السورية للحبوب حسام سلطان أكد أن المخابز الآلية استلمت اليوم مخصصاتها كاملة من الدقيق، فيما تم تسليم 75 بالمئة من المخابز الخاصة نحو 220 طناً"، لافتا أن الأقماح بدأت بالورود إلى مطاحن المحافظة، وبدأت مطحنة سلمية بعمليات الطحن".

 

اقرأ أيضا: تخفيض ثلثي مخصصات حماة من الدقيق

 

 

وأمس الثلاثاء، قالت صحيفة الوطن الموالية للنظام إن "الجهات المعنية"  خفضت مخصصات حماة من الدقيق من 530 طناً إلى 150 طناً، الأمر الذي تسبب بأزمة خانقة في مخابز المحافظة.

وبحسب الصحيفة "لم يحصل كثير من المواطنين على مادة الخبز اليوم بسبب نقص الدقيق، ما اضطرهم إلى شراء الخبز السياحي بسعر يتراوح بين الـ 750 والألف ليرة سورية للربطة الواحدة".

وفي السياق نفسه قال مدير مطحنة سلمية علي زعير لـ "الوطن" اليوم الثلاثاء  إن "تخفيض مخصصات مخابز المحافظة الخاصة من مادة الدقيق اليوم، هو إجراء مؤقت وآني".

 

اقرأ أيضا: أزمة الخبز في سوريا.. عقوبة للسوريين وتمرير للصفقات

مع تسارع التطبيع.. هل ينجح الأردن في إعادة تعويم الأسد؟
تنفيذاً لاتفاق التسوية.. قوات الأسد تنشر نقاطها العسكرية في طفس
على غرار درعا البلد.. اتفاقيات "تسوية" مستمرة في الريف الغربي
دمشق.. 100% نسبة إشغال أسرة العناية المشدّدة لمرضى كورونا
منظمات إنسانية: القطاع الصحي شمال غربي سوريا يوشك على الانهيار بسبب تفشي كورونا
فايزر تنصح بتلقيح الأطفال بلقاحها المضاد لكورونا بجرعات مخفضة