الأردن يعيد فتح معبرين حدوديين مع سوريا والسعودية

تاريخ النشر: 04.05.2021 | 07:20 دمشق

إسطنبول - متابعات

أعلن الأردن، أمس الإثنين، إعادة فتح معبرين بريين، واحد مع سوريا والآخر مع السعودية، وذلك بعد أشهر  على إغلاقهما ضمن إجراءات التصدي لفيروس كورونا.

وذكرت وزارة الداخلية الأردنية أنها فعّلت المنصة البرية في مركز  العمري الحدودي مع السعودية، بواقع 200 شخص يومياً، وفي مركز جابر الحدودي مع سوريا -الطرف الأردني لمعبر نصيب- بواقع 150 شخصاً يومياً.

وأوضحت الوزارة أن ذلك سيكون بحسب الشروط الصحية المعتمدة، وبهدف "تسهيل وتبسيط الإجراءات"، مشترطة إحضار نتيجة سلبية لفحص كورونا.

وأرفقت الوزارة بيانها برابط منصة إلكترونية، ودعت الراغبين بالعبور إلى التسجيل فيها بحسب نمط السفر: جواً، براً، أو للسياحة العلاجية.

وكانت السلطات الأردنية قد أغلقت معبر جابر الحدودي في آب 2020، بسبب تفشي فيروس كورونا، وتسجيل إصابات بين صفوف العاملين في المركز.

وأُعيد افتتاح المعبر في آذار الماضي أمام مرور البضائع الصادرة والواردة عن طريق العبور -الترانزيت- من خلال الشاحنات والركاب، ولكن بشرط إعادة تحميلها بسيارات أردنية في المعبر أو العكس.

وافتُتح معبر "نصيب" في تشرين الأول 2018، بعد ثلاث سنوات على إغلاقه عقب سيطرة الجيش الحر على المنطقة، إذ انقطعت العلاقات بين الأردن وسوريا بعدها، لتعود "التفاهمات" بين الطرفين مجدداً بعد سيطرة قوات النظام على المعبر.