اشتباكات بين "الدفاع الوطني" و"الحرس الثوري" جنوب شرقي دير الزور

تاريخ النشر: 01.04.2021 | 18:15 دمشق

ديرالزور - خاص

أصيب عناصر تابعون لميليشيا "الدفاع الوطني" و"الحرس الثوري" الإيراني، اليوم الخميس، إثر اشتباكات اندلعت بين الطرفين جنوب شرقي دير الزور.

وقال مصدر محلي لموقع تلفزيون سوريا إن اشتباكات دارت بين الطرفين في بادية الجلاء، التابعة لمدينة البوكمال، على خلفية محاولة عناصر من "الدفاع الوطني" زرع ألغام بالقرب من أحد مواقع "الحرس الثوري".

وأضاف أن "الدفاع الوطني" عمد إلى زرع الألغام في محيط مقاره "بهدف حمايتها"، وذلك بسبب "ازدياد الهجمات التي تتعرض لها النقاط التابعة له في المنطقة".

وأشار إلى أن عناصر "الدفاع" حاولوا زرع ألغام بالقرب من مقر تابع لـ "الحرس الثوري"، الأمر الذي قوبل بالرفض من قبل عناصر الأخير، لتندلع على إثر ذلك اشتباكات بين الجانبين أسفرت عن إصابة عنصرين من "الدفاع الوطني"، وآخر من "الحرس الثوري".

ونُقل المصابان من "الدفاع الوطني" إلى المشفى العسكري في دير الزور، في حين نُقل مصاب "الحرس الثوري" إلى "مشفى القدس" الميداني بقرية السكرية في مدينة البوكمال، بحسب ما ذكر "المصدر".

وسبق أن شهدت مدينة البوكمال اشتباكات بين الشرطة العسكرية التابعة لـ قوات نظام الأسد، وبين إحدى الميليشيات الإيرانية في المدينة، على خلفية محاولة دورية للشرطة العسكرية اعتقال عناصر سوريين منضوين في "الفوج 47" التابع لـ ميليشيا "الحرس الثوري"، بهدف سوقهم إلى الخدمة الإلزامية في صفوف "النظام".

مقالات مقترحة
حصيلة الإصابات بكورونا في سوريا خلال 24 ساعة
أكثر من 4600 شخص يتلقون لقاح "كورونا" شمال غربي سوريا
تركيا تسجل انخفاضاً مستمراً في أعداد إصابات كورونا