اشتباكات بين"حراس الدين"وقوات النظام شمال مدينة حماة

اشتباكات بين"حراس الدين"وقوات النظام شمال مدينة حماة

مقاتلون من الفصائل العسكرية خلال معركة بريف حماة(تلفزيون سوريا-أرشيف)

تاريخ النشر: 03.07.2018 | 11:07 دمشق

آخر تحديث: 05.07.2018 | 02:01 دمشق

تلفزيون سوريا-متابعات

قتل عناصر من قوات النظام وأصيب آخرون في هجوم شنه تنظيم "حراس الدين"  التابع لتنظيم "قاعدة الجهاد" على مواقعهم في تل بزام قرب مدينة صوران  شمال حماة.

وأسفرت الاشتباكات عن مقتل عنصرين من"حراس الدين" ومقتل وجرح عدد من قوات النظام، وأدى الهجوم إلى سيطرة التنظيم على المنطقة.

إلا أن ناشطين على مواقع التواصل الاجتماعي قالوا إن عناصر "حراس الدين" انسحبوا من التل، عقب استهداف قوات النظام المنطقة بقذائف المدفعية والصواريخ  والغارات الجوية.

من جهته أعلن "حراس الدين" في بيان له مقتل سبعة عناصر من قوات النظام واثنين من عناصره خلال الاشتباكات، وأشار إلى أن هذا الهجوم ضمن سلسلة هجمات "نصرة" لمحافظة درعا. 

في حين نعت صفحات موالية للنظام على مواقع التواصل الاجتماعي اثنين من عناصر النظام، كما اعترفت بجرح أربعة آخرين خلال المواجهات.

وشكّلت فصائل عدة لتنظيم "القاعدة" في شباط الماضي جسما عسكريا جديدا تحت اسم "تنظيم حرّاس الدين"، وأصدرت بيانها الأول عبر معرفات باسم التنظيم الجديد على مواقع التواصل الاجتماعي، وذلك بعد شهر ونصف من إعلان "القاعدة" عن ظهور تشكيل يتبع لها في سوريا.

وقال ناشطون محليون لموقع تلفزيون سوريا إن تنظيم "حرّاس الدين" بقيادة "أبو همام الشامي" في منطقة الساحل، ضمّ فصائل "جيش البادية، وجيش الساحل، وسرايا الساحل، وسرية كابل، وجيش الملاحم، وجند الشريعة"، ومعظمها انشقت عن "جبهة فتح الشام" سابقا، وغيرها من "هيئة تحرير الشام" مؤخرا.

انضم إلى قائمتنا البريدية ليصلك أحدث المقالات والأخبار