icon
التغطية الحية

استهداف عنصرين يتبعان لأحمد العودة المدعوم من روسيا في درعا

2021.05.18 | 19:50 دمشق

llll.png
إسطنبول - خاص
+A
حجم الخط
-A

استهدف مجهولون، اليوم الثلاثاء، عنصرين يتبعان لـ "اللواء الثامن" الذي يقوده أحمد العودة المدعوم روسيا.

ويتبع "اللواء الثامن" لـ "الفيلق الخامس" الذي شكلته روسيا من عناصر كانوا سابقا في فصائل المعارضة ودخلوا في تسويات مع نظام الأسد.

وجرى استهداف العنصرين في بلدة كحيل شرقي درعا، عبر إطلاق الرصاص عليهما من أسلحة رشاشة مما أدى لاصابتهما بجروح نقلا على إثرها إلى مشفى "بصرى الشام" لتلقي العلاج، وفق مصادر محلية لموقع تلفزيون سوريا.

والعنصران يحملان على بطاقات تسوية منذ العام 2018، وكانا قبل ذلك ضمن  فصيل "فرقة شباب السنه" إحدى فصائل "الجبهة الجنوبية" قبل أن تدخل في تشكيل "اللواء الثامن".

في سياق متصل، أفادت المصادر عن اندلاع اشتباكات بين عناصر الحاجز التابع لقوات نظام الأسد ومجهولين على الطريق الواصل بين بلدتي خربة غزالة والغارية الشرقية شرقي درعا.
كما استهدف مجهولون المدعو جعفر زيدان الغزالي ومعه شخص آخر في أثناء مرورهما من على جسر خربة غزالة شرقي درعا مما أدى لمقتلهما على الفور وهما ينحدران من بلدة قرفا وسط درعا وبحسب مصادر خاصة لتلفزيون سوريا فإن الغزالي، كان ضمن عناصر "لواء الإمام الغزالي" في بلدة قرفا والذي شكل في العام 2012 بدعم من رستم غزالي (رئيس فرع الأمن السياسي بسوريا) كما تدرب عناصره على يد ميليشيات "حزب الله" اللبناني والذي قام بدوره بإمداداهم بالسلاح والذخيرة أثناء هجوم فصائل المعارضة على البلدة في 2015.

 وبحسب المصادر فإن الغزالي متهم بإحراق وتفجير عدد من بيوت ناشطين من بلدة قرفا وشارك مع مجموعته باعتقال وتغييب أكثر من 83 شخصا من أهالي بلدة قرفا.