استهداف رتل لـ قوات التحالف الدولي في العراق

تاريخ النشر: 23.08.2020 | 09:48 دمشق

 تلفزيون سوريا - وكالات

تعرّض رتل عسكري لـ قوات التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة الأميركية، مساء أمس السبت، لـ هجوم بعبوة ناسفة، غربي العاصمة العراقية بغداد.

ونقلت وكالة "الأناضول" التركيّة عن مصدر أمني في العراق أن "عبوة ناسفة استهدفت رتلاً يحمل معدّات لوجستية للتحالف الدولي في منطقة الغزالية غربي العاصمة بغداد".

وأضاف المصدر أن "التفجير تسبب في إلحاق أضرار مادية بإحدى مركبات الرتل". دون ذكرِ مزيد مِن التفاصيل، في حين لم تعلن أية جهة حتى الآن مسؤوليتها عن الاستهداف.

ويعد هذا الهجوم هو الثاني خلال 24 ساعة إذ قتل، يوم الجمعة الفائت، سائق مركبة تقل معدات تابعة للتحالف الدولي أيضاً إثر تفجير بعبوة ناسفة، جنوبي العاصمة بغداد.

ومنذ شهر تموز الفائت، استهدفت عدة تفجيرات إمدادات تابعة للتحالف الدولي، دون أن تعلن أي جهةٍ مسؤوليتها عن تلك التفجيرات.

وتتهم الولايات المتحدة "كتائب حزب الله" العراقي وغيرها مِن الفصائل العراقية المقرّبة مِن إيران، بالوقوف وراء التفجيرات التي تستهدفها وتستهدف قوات التحالف الدولي، إضافة لـ هجمات صاروخية متكررة تستهدف سفارتها الموجودة في "المنطقة الخضراء" بالعاصمة بغداد، فضلاً عن استهداف قواعد عسكرية تضم قوات أميركية في العراق.

اقرأ أيضاً.. البنتاغون يحضر لعملية عسكرية ضد ميليشيا إيرانية في العراق

اقرأ أيضاً.. ترامب يحذر إيران من دفع "ثمن باهظ" إذا هاجمت القوات الأميركية

يشار إلى أن البرلمان العراقي صوّت بالأغلبية، في شهر كانون الثاني الماضي، على إنهاء الوجود العسكري الأجنبي على أراضي العراق، وذلك عقب مقتل قائد "فيلق القدس" الإيراني قاسم سليماني، برفقة القيادي في "الحشد الشعبي" (أبو مهدي المهندس)، وذلك في ضربةٍ جويّة أميركية قرب مطار بغداد الدولي.