استنفار أمني للتحالف و"قسد" قرب قاعدة حقل "العمر"

تاريخ النشر: 12.02.2021 | 17:31 دمشق

إسطنبول - خاص

شهد محيط قاعدة حقل "العمر" النفطي في ريف دير الزور الشرقي استنفاراً مشدداً من قبل القوات الأميركية و"قوات سوريا الديمقراطية" (قسد)، صباح اليوم الجمعة.

مصادر محلية قالت لموقع تلفزيون سوريا، إن "قسد" والقوات الأميركية أغلقت بشكل تام جميع الطرق المؤدية إلى الحقل، بعد العثور على حقيبتين ملغمتين في المنطقة.

اقرأ أيضاً: استنفار عسكري للتحالف الدولي بعد انفجارات قرب حقل العمر

وأفاد مصدر عسكري من "قسد" لموقع تلفزيون سوريا، أن "فريق هندسة الألغام" عثر على حقيبتين ملغمتين معدتين للتفجير عن بعد، على طريق حقل "العمر"، مشيراً إلى أن الفريق تمكن من إتلافهما.

وأضاف المصدر أن القوات الأميركية المتمركزة في الحقل استنفرت وقامت بتسيير

مروحيتين في سماء المنطقة على علو منخفض، إضافةً إلى إغلاق الطريق نحو ثلاث ساعات، حتى تم الانتهاء من تمشيط المنطقة.
وسبق أن وقعت حادثة مشابهة، قبل نحو أسبوع، على طريق حقل "كونيكو" للغاز شرقي ديرالزور والذي يضم قاعدة للتحالف الدولي، حيث تم إغلاق المنطقة لساعات.

ومطلع العام الحالي، شهد محيط حقل "العمر" استنفاراً أمنياً بعد وقوع انفجارين في محيطه.

وقالت مصادر عسكرية خاصة لـ موقع تلفزيون سوريا، حينئذ، إن طائرات مروحية تابعة للتحالف الدولي حلّقت في المنطقة مع انتشار لـ "قسد" على الأرض للتمشيط، بعد وقوع انفجارين مجهولي المصدر بالقرب من المدينة العمالية المجاورة.

اقرأ أيضا: "قسد" تنشئ نقطة مراقبة عسكرية لها في قرية الباغوز بدير الزور

وتشهد مناطق متفرقة من الحسكة ودير الزور والرقة نشاطاً لخلايا تنظيم "الدولة" الذي يستهدف بشكل شبه يومي عناصر من "قسد" عبر عبوات ناسفة وعمليات اغتيال.

"دخل الجمهور والفرقة بقيت في الخارج".. فيديو من حفل فيروز بمهرجان بصرى في درعا
درعا.. إصابة طفلين بانفجار قذيفة من مخلفات النظام الحربية
النظام يستبدل عناصر حواجزه في غربي درعا ويرسلهم إلى تدمر
حلب.. إجراءات جديدة للحد من انتشار فيروس كورونا
تسجيل 18 إصابة بفيروس كورونا في مدارس حماة
مسؤول طبي سوري: الوضع الاقتصادي لا يسمح بإغلاق جزئي لمنع انتشار كورونا