ارتفاع كبير في أسعار الخضراوات بدير الزور.. ما السبب؟

تاريخ النشر: 27.02.2021 | 15:05 دمشق

إسطنبول - خاص

تستمر معاناة الأهالي والسكّان في مناطق سيطرة قوات نظام الأسد بمدينة دير الزور ومدن البوكمال والميادين والعشارة في ريفها الشرقي، مِن غلاء أسعار الخضراوات والمواد الغذائية والأساسية.

وقد ارتفعت - بشكل كبير - أسعار الخضراوات في مناطق سيطرة قوات النظام بمحافظة دير الزور، خلال الأسبوع الفائت، وذلك بسبب زيادة "الإتاوات" التي تفرضها حواجز "الفرقة الرابعة" المنتشرة في المحافظة، أبرزها حاجز منطقة البانوراما عند مدخل مدينة دير الزور، وحاجز "البلعوم" في الميادين، وحاجز "الصالحية" في البوكمال.

وقالت مصادر محلية لـ موقع تلفزيون سوريا إنّ "الفرقة الرابعة" رفعت نسبة "الإتاوات" وتراوحت بين 15 إلى 20% ما تسبّب بارتفاع الأسعار، والتي رصدتها المصادر وفق الآتي:
 

       المادة                       السعر الحالي                          السعر السابق        
البطاطا 1000  ليرة سورية للكيلو الواحد 600 ليرة سورية
الكوسا 1800 ليرة سورية للكيلو الواحد 1100 ليرة سورية
الفول الأخضر 2000 ليرة سورية للكيلو الواحد 1500 ليرة سورية
الليمون 1500 ليرة سورية للكيلو الواحد 1000 للكيلو الواحد

 

وسبق أن قالت مصادر محليّة لـ موقع تلفزيون سوريا، مطلع شهر شباط الجاري، إنّ جميع المواد الغذائية الضرورية والاستهلاكية ارتفعت أسعارها في أسواق مدينة دير الزور، نتيجة الإتاوات التي تفرضها "الفرقة الرابعة" التابعة لـ قوات النظام، أثناء دخول تلك المواد إلى المدينة عبر حواجز الفرقة.

اقرأ أيضاً.. دير الزور.. ارتفاع أسعار المواد الغذائية بسبب إتاوات النظام |صور

وسبق أن عادت أسعار المواد الغذائية في مدينة البوكمال شرقي دير الزور إلى الارتفاع، أواخر العام المنصرم، بسبب "التهريب" وإغلاق معبر البوكمال الحدودي مع العراق، عقب خلافات بين ميليشيا "الحشد الشعبي" وميليشيا "كتائب حزب الله" العراقي للسيطرة على المعبر.

اقرأ أيضاً.. هكذا يسيطر عناصر نظام الأسد على مخصصات سكان البوكمال من المازوت

يشار إلى أنّ حواجز "الفرقة الرابعة" المنتشرة في معظم مناطق سيطرة قوات النظام بمحافظة دير الزور، تفرض "إتاوات" على المواد الغذائية والخضراوات بمختلف أنواعها، ما يتسبّب بارتفاع أسعار تلك المواد بشكل كبير، وسط ظروف معيشية واقتصادية صعبة يعاني منها الأهالي في مناطق سيطرة "النظام".