ارتفاع أسعار المحروقات في إدلب للمرة الثالثة و"وتد" تبرر

تاريخ النشر: 10.08.2020 | 11:03 دمشق

 تلفزيون سوريا ـ خاص

أعلنت شركة "وتد" المورد الوحيد للمحروقات في مناطق سيطرة "هيئة تحرير الشام" بمحافظة إدلب وغيرها مِن المناطق، اليوم الإثنين، رفعها أسعار المحروقات للمرة الثالثة منذ تثبيت سعرها بالليرة التركية، عقب تدهور سعر صرف الليرة السورية.

ونشرت "وتد" تحديثاً لأسعار المحروقات اليوم، حيث بلغ سعر ليتر المازوت المستورد 4.25 ليرة تركية، والمازوت المكرر بدائياً 3.50 ليرة تركية، في حين وصل سعر ليتر البنزين إلى 4.40 ليرة تركية، وارتفع سعر أسطوانة الغاز إلى 60 ليرة تركية.

b33ad6b6-4ccf-4456-9f6d-421ce816beae.jpg
نشرة أسعار المحروقات في إدلب اليوم

وقال صفوان الأحمد مسؤول العلاقات العامة والإعلام في شركة "وتد" لموقع تلفزيون سوريا إن "سبب رفع الشركة أسعار المحروقات هو عدم استقرار سعر صرف الليرة التركية وتراجعها أمام الدولار".

وأضاف أن "عدم استقرار سعر صرف الليرة التركية بدأ من يوم الخميس الماضي، والشركة لم ترفع الأسعار على أمل عودة سعر الليرة التركية  لما كان عليه قبل الارتفاع، لكننا أُجبرنا اليوم على رفع الأسعار بسبب ارتفاع سعر الدولار" مشيرأ إلى أن "الشركة لم ترفع الأسعار منذ يوم الخميس رغم ارتفاع الأسعار في ريف حلب الشمالي".

ولفت الأحمد أنه "في حال استمر ارتفاع سعر صرف الدولار مقابل الليرة التركية سوف ترفع الشركة من أسعار المحروقات، لأن وتد تستجر المحروقات من الشركة الموردة بالدولار".

وكانت شركة "وتد" قد رفعت أسعار المحروقات في الرابع من آب الفائت، وذلك  بسبب ارتفاع سعره عالمياً، ما أجبر الشركة الموردة على  رفع أسعارها، حسب ما صرح به مسؤول العلاقات العامة والإعلام في شركة "وتد".

اقرأ أيضاً.. شركة "وتد" تبرر رفع أسعار المحروقات في إدلب