احتجاجاً على تجنيد المدرسين.. 32 مدرسة تضرب عن التعليم في الرقة

تاريخ النشر: 05.03.2021 | 09:09 دمشق

الرقة - خاص

أضربت مدارس عن التعليم في ريف مدينة الرقة احتجاجاً على قرار تجنيد المعلمين الذي أصدرته قوات سوريا الديمقراطية "قسد" ضمن صفوفها، واستمرار عمليات اعتقالهم.

وأوضح مصدر خاص لموقع تلفزيون سوريا، اليوم الجمعة، أن 32 مدرسة أضربت، يوم أمس، عن التعليم في ريف الرقة الشمالي والغربي احتجاجاً على قرار التجنيد الإجباري الذي فرضته "قسد" على المؤسسة التعليمية، وتهديدها بملاحقة المعلمين الذين لا يلتزمون بالقرار.

وأضاف أن "الإدارة الذاتية" التابعة لـ "قسد" جمدت رواتب المعلمين في عموم محافظة الرقة كوسيلة للضغط عليهم للالتحاق بالتجنيد الإجباري.

وفي السياق ذاته، اعتقلت قوى "الأمن الداخلي" 14 معلماً، أمس الخميس، في قرى حزيمة، والجربوع، وداخل المجمع التربوي في مدينة الرقة بتهمة التحريض ضد "قسد".

وتوقف ما يزيد على 600 معلم في محافظة الرقة عن العمل التربوي رفضاً منهم لقرار التجنيد الإجباري دون أي تعليق من إدارة لجنة التربية التابعة لمجلس الرقة.

وأكدت مصادر خاصة لموقع تلفزيون سوريا، في الـ 28 من الشهر الفائت، أن حصيلة المدرّسين الذين اعتقلتهم "قسد" وجنّدتهم في صفوفها تجاوزت الـ 350 مدرّساً في عموم مناطق سيطرتها شمال شرقي سوريا، في حين توقّف نحو 1800 مدرّس عن ممارسة العمل التعليمي حتّى إلغاء قرار التجنيد المفروض بحقّهم.

وأصدرت "الإدارة الذاتية" في وقت سابق، قراراً يقضي بفصل المعلمين ضمن الفئة العمرية 1990-2001 في حال تهرّبوا مِن واجب "الدفاع الذاتي"، مضيفةً أنّ القرار أُرسل إلى المجمّعات التربوية في الرقة والحسكة ودير الزور، وأنّه لم يُنشر على الإعلام لِما له مِن تبعات سياسية تدين الإدارة.

اقرأ أيضاً: دير الزور.. معلمون يحتجون على سوقهم للتجنيد بصفوف "قسد" |صور

اقرأ أيضاً: "قسد" تشن حملة تجنيد في الحسكة تستهدف المعلمين

وكشفت الشبكة السورية لحقوق الإنسان - عبر تقرير نشرته في الـ 19 من الشهر الجاري - أن "قسد" اعتقلت منذ بداية العام الجاري حتى تاريخ إصدار التقرير، ما لا يقل عن 61 مدرساً في مناطق سيطرتها شمال شرقي سوريا، بسبب التجنيد الإجباري ضمن صفوفها أو لتدريسهم مناهج تعليمية لا تتبع لها.