اجتماع بين الروس و"قسد" في عين عيسى حول التصعيد الأخير.. ما نتائجه؟

تاريخ النشر: 26.08.2021 | 19:18 دمشق

الرقة ـ خاص

التقى وفد عسكري روسي بممثلين عن "قوات سوريا الديمقراطية/ قسد" في مقر العمليات العسكرية بمدينة عين عيسى، وناقشوا التصعيد العسكري الأخير الذي تشهده مناطق "نبع السلام" وموقف "قسد" منه .

وأفاد مصدر خاص لـ موقع تلفزيون سوريا بأن اجتماعاً استمر قرابة ساعتين بين الوفد الروسي و"قسد" داخل غرفة العمليات العسكرية في مدينة عين عيسى بريف الرقة الشمالي.

وبحسب المصدر،  فإن "قسد" طلبت من الروس توضيحاً للرأي العام حول موقف الأخيرين من القصف ومن "التجاوزات العسكرية التركية ومصير الدوريات المشتركة في المنطقة"، إلا أن الوفد الروسي لم يبدِ أي موقف واضح حيال ذلك، مضيفاً أن "روسيا طالبت قسد بإعطاء مساحة نفوذ أكبر لقوات النظام على امتداد حدود الاشتباك مع نبع السلام شمالي الرقة والحسكة".

وأوضح المصدر أن الاجتماع "ضمّ عسكريين روسيين قدموا من قاعدة (تل السمن) الروسية والقاعدة الروسية بـ (تل تمر) شمالي الحسكة، مع قيادات تابعة لقسد من (مجلس تل تمر العسكري) ووحدات (حماية الشعب) الكردية ووحدات (حماية المرأة) إضافة لقيادة (لواء الشمال الديمقراطي)".

ولم يتمخض عن الاجتماع أي قرارات واضحة بشأن التصعيد العسكري في المنطقة، وفق المصدر الذي أشار إلى وجود "جولة ثانية من الاجتماعات ستعقد خلال أيام"، مضيفاً أن الروس أكّدوا في اجتماعهم عدم وجود نية للانسحاب من نقاطهم في "كوباني" و "تل تمر" و"عين عيسى".

توقعات باجتياح متحور "أوميكرون" العالم خلال 6 أشهر
عبر سيدة قادمة من جنوب أفريقيا.. الإمارات تسجّل أول إصابة بـ "أوميكرون"
تسجيل أول إصابة بالمتحور "أوميكرون" في الولايات المتحدة الأميركية
فيصل المقداد: لولا علاقتنا مع إيران لكانت الأوضاع ملتهبة في الوطن العربي
بين عالَمين
الرحلة الجوية الأولى لـ "أجنحة الشام" بين مطاري دمشق وأبو ظبي