اتهامات للميليشيات الإيرانية بقتل عدد من رعاة الأغنام شرق حماة

تاريخ النشر: 29.09.2020 | 20:12 دمشق

حماة - خاص

قتل عدد من رعاة الأغنام وجرح وفقد آخرون شرق حماة، في ظل اتهامات للميليشيات الإيرانية بالوقوف وراء هذه المجزرة.

وأكدت مصادر محلية من عشيرة الموالي لموقع تلفزيون سوريا، مقتل 8 من رعاة الأغنام وإصابة 5 آخرين، بالإضافة لفقدان الاتصال بـ 4 منهم، بالقرب من قرية الفاسدة بريف حماة الشرقي.

وأضافت المصادر أن أهالي القرية استيقظوا فجراً ليعثروا على القتلى والجرحى بالقرب من خيمهم التي بنوها لرعي الأغنام.

وأوضحت المصادر أن عدداً من المسلحين يرجح انتماؤهم للميليشيات الإيرانية، أقدموا بعد منتصف ليلة أمس، على دهم الخيم وإخراج الرجال ثم إطلاق النار عليهم بشكل عشوائي، كما قتلوا أيضاً حوالي 60 رأس غنم.

ورغم اتهام قوات النظام لتنظيم "الدولة" بالمسؤولية عن هذه الجريمة، إلا أن أهالي عشيرة الموالي والحديدين يؤكدون أن المنطقة تشهد انتشاراً كثيفاً للنقاط العسكرية والأمنية التابعة للميليشيات الإيرانية.

وتكررت خلال الفترة الماضية حوادث الاغتيال التي تطول رعاة الأغنام في ريفي الرقة ودير الزور، وسط اتهامات للميليشيات الإيرانية بالوقوف وراء هذه الجرائم.