اتفاق سوتشي سيفتح الطريق بين حلب وحماة واللاذقية

تاريخ النشر: 18.09.2018 | 16:09 دمشق

تلفزيون سوريا-الأناضول

قال وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو إنه اعتبارا من 15 تشرين الأول المقبل سيتم إخراج الأسلحة الثقيلة من المنطقة منزوعة السلاح في إدلب، وفتح طريقي حماة-حلب وحلب-اللاذقية للمرور قبل نهاية العام الحالي، حسب وكالة الأناضول.

وتابع جاويش أوغلو في تصريحات صحفية اليوم الثلاثاء" سيتم تطهير المنطقة (منزوعة السلاح بإدلب) من المتطرفين وسيبقى الناس والمعارضة المعتدلة في مكانهما وسيتحقق وقف إطلاق النار".

وأضاف أن بلاده وروسيا ستتخذان تدابير لمنع دخول النظام إلى إدلب، ومنع وقوع أي هجوم عسكري عليها، مؤكدا أن "اتفاق سوتشي" سيحافظ على حدود إدلب ، ولن يجري تغييرا فيها وسيبقى الجميع في مكانه.

من جهته قال إبراهيم كالين المتحدث باسم الرئاسة التركية اليوم في تغريدة على تويتر إن روسيا وتركيا ستنفذان دوريات مشتركة في المنطقة، وإن روسيا ستتخذ إجراءات للحيلولة دون وقع هجوم على إدلب.

وتوصّل الرئيسان "أردوغان، وبوتين"، أمس، إلى اتفاق يقضي بإنشاء منطقة منزوعة السلاح بعرض 15 إلى 20 كم في محافظة إدلب بين قوات "نظام الأسد" والفصائل العسكرية، يبدأ العمل بها منتصف شهر تشرين الأول القادم، ووقّعا مذكرة تفاهم لـ ضمان استقرار الوضع في المحافظة.

مقالات مقترحة
موقع تلفزيون سوريا.. قصة نجاح لسلطة الصحافة في حقول من الألغام
"تلفزيون سوريا" يمضي لعامه الرابع بمؤسسة محترفة ومحتوى متميز
استطلاع آراء.. تلفزيون سوريا بعيون السوريين في الداخل
هل يدفع ازدياد الإصابات بكورونا النظام إلى إعلان إجراءات عزل؟
9 إصابات و23 حالة شفاء من فيروس كورونا شمال غربي سوريا
إصابتان بفيروس كورونا في مخيم العريشة جنوبي الحسكة