اتفاق بين روسيا والنظام لتدريس اللغة الروسية في الجامعات السورية

تاريخ النشر: 26.04.2019 | 11:04 دمشق

آخر تحديث: 28.01.2020 | 18:37 دمشق

تلفزيون سوريا - متابعات

قال فاديم زايتشكوف رئيس مكتب "روسترودنيتشيستفا" الروسي في لبنان، إنه من المقرر افتتاح كليات تدرس اللغة الروسية في جامعتي اللاذقية وحمص.

ويأتي ذلك بعد إبرام أكثر من 40 اتفاقية بين الجامعات الروسية والسورية العام الماضي، ورغم العقوبات الغربية المفروضة على نظام الأسد مازالت جامعات روسيا وإيران والصين تتعاون مع وزارة التعليم التابعة للنظام.

زايتشكوف أشار إلى أن وزارة التعليم التابعة للنظام بدأت منذ خمس سنوات بتدريس اللغة الروسية كلغة أجنبية ثانية في المدارس السورية، مضيفا أن نحو 18.6 ألف طالب سوري يدرسون حاليا اللغة الروسية.

يذكر، أن تعليم "اللغة الروسية" بدأ ضمن المرحلة الإعدادية في سوريا، مع العام 2015 أيضاً، وأصبحت اللغة الاختيارية الثانية، بدءاً من الصف السابع (الأول الإعدادي)، تبعاً لقرار أصدره "نظام الأسد" حينها، وشهد إقبالاً كبيراً في محافظة اللاذقية، بينما لم يشهد ذلك في طرطوس القريبة، نظراً لعدم وجود كادر تعليمي، حسب ما ذكرت وسائل إعلام النظام الرسمية، عام 2016.

كما انتشرت اللغة الروسية منذ التدخل الروسي في سوريا، بمدينة اللاذقية ولاقت إقبالاً لدراستها في المدارس والجامعات، وتم استخدامها في أسماء المحال التجارية والإعلانات، مرافقةً لـ اللغة العربية. 

مقالات مقترحة
سفير النظام في روسيا: لقاح سبوتنيك سيصل إلى سوريا هذا الشهر
كورونا.. 8 إصابات جديدة في مناطق شمال غربي سوريا
كورونا.. 8 وفيات و110 إصابات جديدة معظمها في اللاذقية