إيقاف مسؤولي كرة أفغان بعد مزاعم باستغلال اللاعبات جنسياً

تاريخ النشر: 10.12.2018 | 17:12 دمشق

آخر تحديث: 15.12.2018 | 01:17 دمشق

تلفزيون سوريا - متابعات

أوقف المدعي العام الأفغاني خمسة مسؤولين في كرة القدم المحلية على رأسهم رئيس الاتحاد الأفغاني كرم الدين كريم في إطار التحقيقات بمزاعم تعرض لاعبات المنتخب الأفغاني لكرة القدم للاستغلال الجنسي.

وقال جمشيد رسولي المتحدث باسم المدعي العام لوكالة فرانس برس الفرنسية: "المدعي العام أوقف رئيس اتحاد كرة القدم ونائبه والأمين العام والمسؤول عن حراس المرمى ومسؤول منسقي الولايات عن مزاولة مهامهم".

ويأتي قرار المدعي العام بعدما طلب الرئيس الأفغاني أشرف غني بفتح تحقيق بعدما نقلت صحيفة الجارديان البريطانية الأسبوع الماضي عن شخصيات بارزة بفريق كرة القدم النسائية زعمهم أن عددا من اللاعبات تعرضن للاستغلال الجنسي من قبل مسؤولين في الاتحاد الأفغاني لكرة القدم.

ووصف الرئيس الأفغاني هذه الممارسات بأنها "صادمة ووغير مقبولة لكل الأفغان"

ونقل تقرير الغارديان عن القائدة السابقة للمنتخب الأفغاني خالد بوبال التي فرت من البلاد بعد تلقيها تهديدات بالقتل، وحصلت على لجوء في الدنمارك قولها بأن مسؤولين في الاتحاد يعتمدون أساليب الإكراه مع اللاعبات وابتزازهن جنسياً.

وبحسب بوبال فإن شخصين من الاتحاد الأفغاني كانا يذهبان إلى غرف اللاعبات ويقومان بإجبارهن على الممارسات الجنسية في مقابل استمرارهن في قائمة المنتخب.

وفي تعقيبه على تقرير الغارديان أعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا" بأنه يرفض أي تسامح مع انتهاكات من هذا النوع، وأن خطواته اتجاه القضية تحترم الطبيعة المحافظة للمجتمع الأفغاني.

مقالات مقترحة
شركة "فايزر" تتحدث عن جرعة ثالثة من لقاحها ضد كورونا
حمص.. ارتفاع عدد المصابين بكورونا بنسبة 30% عن الأشهر السابقة
منظمة الصحة تكشف حجم دعمها للإدارة الذاتية منذ بداية العام