إيران تواجه احتجاجات الأحواز بالرصاص الحي

تاريخ النشر: 01.07.2018 | 17:07 دمشق

آخر تحديث: 14.12.2018 | 04:36 دمشق

تلفزيون سوريا - متابعات

تستمر المظاهرات لليوم الثالث على التوالي في منطقة الأحواز ذات الأكثرية العربية جنوب غرب إيران احتجاجاً على سياسة النظام الإيراني، والذي واجه المتظاهرين بإطلاق الرصاص الحي.

وقالت وسائل إعلام عربية إنَّ أربعة متظاهرين قُتلوا إثر إطلاق قوات الأمن الإيراني الرصاص على المتظاهرين في مدينة المحمرة  جنوب غرب البلاد احتجاجاً على تلوث المياه وسوء الوضع المعيشي.

ونشر ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي تسجيلات مصورة تظهر إطلاق عناصر من الشرطة الإيرانية النار على المتظاهرين واستخدام الغاز المسيل للدموع.

من جهتها اعتبرت مريم رجوي رئيسة المجلس الوطني للمعارضة الإيرانية أن إطلاق النار بشكل "همجي" على المدنيين المنتفضين من أجل مياه الشرب جريمة ضد الإنسانية.

ودعت رجوي في تغريدة على"توتير" الأمم المتحدة ومجلس الأمن والمجتمع الدولي إلى القيام بعمل عاجل لحماية المتظاهرين، ومواجهة القمع الذي يمارسه النظام الإيراني.

وتأتي المظاهرات احتجاجاً على تنفيذ الحكومة الإيرانية مشاريع تحويل الأنهار إلى خارج الأحواز وتلوث مياه الشرب، عقب تجاهل الرئيس حسن روحاني لوعوده الانتخابية في نيسان الماضي.  

يُذكرُ أنَّ الأحواز الإقليم الغني بالنفط شهد في آذار الماضي مظاهرات شارك فيها الآلاف احتجاجاً على سياسة إيران التي تهدف إلى"طمس الهوية العربية" بحسب شعارات رفعها متظاهرون. 

 

مقالات مقترحة
لقاحات كورونا الصينية تصل إلى سوريا يوم غد الخميس
تركيا.. فرض غرامة مالية كبيرة على سوريين بسبب حفل زفاف في أنقرة
صحة النظام: ضغط على أقسام الإسعاف وارتفاع في أعداد مصابي كورونا