إيران تنفي مسؤوليتها عن هجوم الناقلتين وواشنطن تنشر فيديو كدليل

تاريخ النشر: 14.06.2019 | 15:16 دمشق

 تلفزيون سوريا ـ وكالات

نشر بيل أوربان المتحدث باسم القيادة المركزية للجيش الأمريكي أمس الخميس تسجيلا مصورا قال الجيش الأمريكي إنه يظهر قاربا للحرس الثوري الإيراني يقترب من الناقلة كوكوكا كاريدجس "وجرت ملاحظة وتسجيل إزالة لغم لم ينفجر من الناقلة".

ويأتي ذلك بعد أن حملت الولايات المتحدة إيران مسؤولية هجمات على ناقلتي نفط في خليج عُمان مما دفع أسعار النفط للارتفاع وزاد من مخاوف وقوع مواجهة جديدة بين إيران والولايات المتحدة لكن طهران نفت الاتهام بشكل قاطع.

 

 

ولم يتضح على الفور ما الذي حل بالناقلة فرنت ألتير النرويجية أو الناقلة اليابانية كوكوكا كاريدجس بعد أن تعرضتا لانفجارات مما أجبر أفراد الطاقمين على تركهما في المياه بين دول الخليج العربية وإيران.

وقال مصدر لوكالة رويترز إن الانفجار في فرنت ألتير التي اشتعلت فيها النيران وتصاعد منها عمود من الدخان ربما كان بسبب لغم ممغنط.

وقالت الشركة المشغلة للناقلة كوكوكا كاريدجس إن هجوما استهدفها يشتبه في أنه نفذ بطوربيد. لكن مصدرا مطلعا قال للوكالة إن هذا الهجوم لم ينفذ باستخدام طوربيدات.

وارتفعت أسعار النفط بنسب وصلت إلى أربعة بالمئة بعد الهجمات التي وقعت قرب مدخل مضيق هرمز وأثارت مخاوف من تعطل تدفق النفط من الشرق الأوسط.

وقال وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو للصحفيين "حكومة الولايات المتحدة خلصت إلى تقييم هو أن الجمهورية الإسلامية الإيرانية مسؤولة عن الهجمات التي وقعت في خليج عُمان".

وقالت البعثة الإيرانية في الأمم المتحدة إن إيران ترفض بشكل قاطع الزعم الأمريكي الذي "لا أساس له" بشأن الهجمات.

وذكرت البعثة الإيرانية في بيان "إيران ترفض بشكل قاطع الزعم الأمريكي الذي لا أساس له فيما يتعلق بحوادث 13 من حزيران وتدينه بأشد العبارات".

وفي لندن قال وزير الخارجية البريطاني جيريمي هنت إن بريطانيا تعمل على أساس أن إيران مسؤولة عن الهجمات وحذرت إيران من أن هذه الأفعال "غير حكيمة للغاية".

وأضاف "نأخذ هذا الأمر على محمل الجد ورسالتي إلى إيران أنها إذا كانت متورطة، فهذا تصعيد غير حكيم للغاية يشكل خطرا حقيقيا على آفاق السلام والاستقرار في المنطقة".

مقالات مقترحة
شركة "فايزر" تتحدث عن جرعة ثالثة من لقاحها ضد كورونا
حمص.. ارتفاع عدد المصابين بكورونا بنسبة 30% عن الأشهر السابقة
منظمة الصحة تكشف حجم دعمها للإدارة الذاتية منذ بداية العام