إيران ترغّب سكان الميادين بالتشيّع مقابل 100 ألف ليرة سورية

تاريخ النشر: 03.03.2021 | 06:59 دمشق

إسطنبول - خاص

أفادت مصادر خاصة لموقع تلفزيون سوريا عن عودة نشاط أذرع إيران في مدينة الميادين بريف دير الزور الشرقي في عمليات التشييع.

وقالت المصادر إن المركز الثقافي الإيراني في محافظ دير الزور افتتح معهد "النور الساطع" في مدينة الميادين لدعوة الناس للتشيّع، مقابل المال.

شاهد: دير الزور.. مشاريع وممارسات إيرانية لتغيير ثقافة المدينة

وذكرت المصادر أن المعهد يضم معممين شيعة من العراق وإيران وصلوا حديثاً، حيث افتتحوا، أمس الثلاثاء، ما سمّوها "دورات الإرشاد الدعوي" في مقر مركز "النور الساطع بحي المساكن في الميادين.

وتتركز الدورات على التعريف بالمذهب الشيعي وبشخصياته التاريخية، وهذه الدورات تمثل إحدى أساليب معممي إيران في تشيييع أهل السنة في سوريا، وفق المصادر.

ووعد القائمون على المركز من يتجاوز "الاختبار النهائي" في الدورة بمكافأة مالية قدرها 100 ألف ليرة سورية (ما يعادل 25 دولار أميركي) بالإضافة إلى سلة غذائية.


وتستهدف هذه الدورة جميع المراحل العمرية ومن الجنسين، وتشير المصادر إلى أن نحو 35 طفلاً بالإضافة إلى 70 شخصاً بين رجال و نساء انضموا لهذه الدورة التي ستستمر 10 أيام.

ويعكس انضمام بعض السكان للدورة الحاجة الملحة إلى المال، في ظل الظروف المعيشية السيئة وانهيار الليرة، وفق المصادر.

ومنذ نهاية 2017 يخضع مركز محافظة دير الزور لسيطرة الميليشيات الإيرانية بالإضافة إلى مدينتي الميادين والبوكمال شرقي المحافظة والأرياف المحيطة بها. وتعمل تلك الميليشيات على نشر الأفكار الطائفية المتشددة ضمن المذهب الشيعي لتنفيذ خطة التغيير الديمغرافي في المنطقة، خصوصاً أن أكثر من 60% من أهالي تلك المدن قد هجّروا منها خلال حرب النظام على المنطقة.