إيران تحتضن مؤتمراً لـ"ميليشيا فاطميون" بحضور زعماء الميليشيات

تاريخ النشر: 15.08.2020 | 20:19 دمشق

 تلفزيون سوريا ـ وكالات

استضافت مدينة مشهد الإيرانية مؤتمراً لميليشيا "فاطميون" الأفغانية التابع لفيلق القدس بالحرس الثوري الإيراني، بحضور زعماء عدد من الميليشيات الموالية لإيران.

وذكرت وسائل إعلام إيرانية أن عدداً ممن وصفتهم بـ "قادة محور المقاومة"، من بينهم زعيم "الحركة الإسلامية البحرينية" عيسى قاسم والمساعد الثقافي لميليشيا حزب الله في لبنان أكرم بركات، والمتحدث باسم ميليشيا النجباء العراقية نصر الشمري وممثل ميليشيات "الجهاد الإسلامي" في فلسطين خالد البطش حضروا المؤتمر.

ووفقا لوكالة الأنباء الإيرانية "إرنا" فقد قال عيسى قاسم في كلمته إن "فاطميون لعبوا دوراً مهماً في المقاومة ضد المخططات التي تهدف إلى تشتيت الأمة واحتلال الأرض وتشويه هويتها وتغيير معتقداتها".

وكان سيد إلياس، قائد "ميليشيا فاطميون" أعرب عن ولائه للمرشد الإيراني علي خامنئي، مؤكداً أنه بالإضافة إلى "تحرير القدس"، فإنهم "سوف يجاهدون في سبيل خلق حضارة إسلامية جديدة" مضيفاً أن ميليشياته ستأخذ بثأر قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني الذي قتل بغارة أميركية على مطار بغداد في كانون الثاني 2020.

ونظم المؤتمر الدولي "جبهة شباب المقاومة"، التي أسسها الحرس الثوري قبل عامين بهدف استقطاب الشباب من دول مختلفة منها باكستان وأفغانستان والعراق وسوريا ودول أوروبية وإفريقية بهدف تجنيدهم في صفوف هذه الميليشيات.

يذكر أن إيران شكلت لواء "فاطميون" الذي يقدر تعداده بـ 15 ألف عنصر خلال سنوات الحرب في سوريا، وتم تجنيدهم من اللاجئين الأفغان لاستخدامهم كميليشيات مساندة لقوات الأسد ضد الشعب السوري، كما استدعى النظام الإيراني الكثير منهم للمشاركة في قمع الاحتجاجات التي جرت في إيران.