إيران أكبر المستفيدين منها.. تعيينات جديدة في فريق جو بايدن

تاريخ النشر: 16.01.2021 | 21:31 دمشق

آخر تحديث: 16.01.2021 | 22:35 دمشق

إسطنبول ـ متابعات

عين الرئيس الأميركي المنتخب جو بايدن، اليوم السبت، كلاً من "ويندي شيرمان" بمنصب نائب وزير الخارجية، و"زهرة بيل" رئيسة لـ مكتب سوريا في مجلس الأمن القومي الأميركي، بالإضافة إلى "فيكتوريا نولاند" بمنصب مساعد وزير الخارجية للشؤون السياسية، ضمن الإدارة المقبلة.

وتعدّ شيرمان مهندسة الاتفاق النووي مع إيران، إذ تشغل منصب كبيرة المفاوضين الأميركيين في الملف النووي الإيراني، كما شغلت منصب وكيل وزارة الخارجية للشؤون السياسية في إدارة باراك أوباما، ضمن وزارة خارجية جون كيري خلال عامي 2013- 2017.

اقرأ أيضاً: بايدن يعين سوزان رايس مستشارةً للسياسة الداخلية في البيت الأبيض

أما "زهرة بيل" فسيقتصر عملها على النشاط الوظيفي داخل البيت الأبيض، دون ممارسة أي نشاط دبلوماسي خارجه، بحيث تقدّم التقارير المتعلقة بالشأن السوري لـ منسق الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في مجلس الأمن القومي، بريت ماكغورك، السفير الأميركي السابق لدى قوات التحالف الدولي لمحاربة الإرهاب.

بينما شغلت "فيكتوريا نولاند" عدة مناصب سياسية ودبلوماسية، منها سفيرة الولايات المتحدة لدى حلف الناتو، وناطق رسمي باسم الخارجية الأميركية بين عام 2011- 2013 في وزارة خارجية هيلاري كلينتون، ومساعد لوزير الخارجية للشؤون الأوروبية، والأوروبية الآسيوية.

اقرأ أيضاً: آراء دائرة بايدن "الضيقة" بالملف السوري

 ويرى محللون أن تعيينات بايدن تشير بوضوح إلى تدني مستوى الاهتمام في إدارة الملف السوري لدى الإدارة الأميركية المقبلة، مقابل الاهتمام بالملف الإيراني، لتؤكّد سيرها على خطى إدارة الرئيس السابق باراك أوباما فيما يتعلق بالشأنين السوري والإيراني.

 

مقالات مقترحة
لقاحات كورونا الصينية تصل إلى سوريا يوم غد الخميس
تركيا.. فرض غرامة مالية كبيرة على سوريين بسبب حفل زفاف في أنقرة
صحة النظام: ضغط على أقسام الإسعاف وارتفاع في أعداد مصابي كورونا