إعلام روسي: حريق ناقلة النفط الإيرانية سببه "ماس كهربائي"

تاريخ النشر: 26.04.2021 | 01:29 دمشق

آخر تحديث: 26.04.2021 | 10:53 دمشق

إسطنبول - متابعات

استنكر الإعلام الحربي الروسي ما تناقلته وكالات الإعلام حول عدم تدخّل القوات الروسية لإنقاذ ناقلة النفط الإيرانية التي اندلع فيها حريق، أمس السبت، بعد تعرضها لهجوم قبالة السواحل السورية.

 وقالت قناة (المراسلون الحربيون للربيع الروسي/ Военкоры Русской Весны) على (تليغرام)، إن وسائل إعلام غربية تحدثت عن "هجوم طائرة مسيّرة إسرائيلية استهدف ناقلة النفط الإيرانية (Wisdom) بالقرب من ميناء بانياس السورية" تسبّب بأضرار جسيمة وخسائر بشرية.

وأضافت االقناة أن وسائل الإعلام نشرت أخباراً "غريبة" مفادها أن "القوات الروسية لم تتدخل"، وبأن "هجوم الناقلة يعدّ تحدياً مباشراً لروسيا" التي أعلنت منذ أيام بأن سفنها الحربية "ستحرس ناقلات النفط الإيرانية" وتكسر الحصار المفروض من قبل الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي على نظام الأسد.

وردّت القناة الحربية الروسية بالقول إن "العسكريين الروس تمكنوا على الفور من معرفة ما حدث بالفعل. وتم استبعاد هجوم الطائرات بدون طيار تمامًا، إلا أن حريقاً حدث داخل السفينة"، مرفقة تسجيلاً مصوراً قصيراً يُظهر ناقلة مجهولة وسط البحر مدّعية أنها الناقلة الإيرانية المستهدفة.

 

 

وزعمت أن "الانفجار الذي وقع على سطح الناقلة الإيرانية (Wisdom) التي ترفع علم (بنما)، كان بسبب ماس كهربائي في الشبكة الكهربائية، ما تسبب بنشوب حريق. ولم تقع إصابات".

وأردفت: "اتخذ قائد تجمع القوات الروسية المسؤول عن البحث والإنقاذ في المنطقة، قرارًا بإرسال مروحية MI-8  مع جهاز لضخّ المياه؛ حيث أجرت 6 عمليات إسقاط على موقع الحريق بحجم إجمالي (30 متراً مكعباً)" بحسب قولها.

وختمت بالقول إنه "بحلول الساعة 18.00، تم إطفاء الحريق، وتم منع خطر انسكاب الوقود وزيوت التشحيم في البحر".

اندلاع حريق في الناقلة الإيرانية من جراء "هجوم"

وتناقلت وكالات الإعلام خبر نشوب حريق في ناقلة النفط الإيرانية من جراء غارة جوية "مجهولة المصدر"، أمس السبت. وقالت وكالة أنباء النظام "سانا"، إنه تم إخماد حريق شب في ناقلة نفط تعرضت لهجوم يُرجّح أن يكون "بطائرة مسيرة" في أثناء وجودها قبالة سواحل البلاد، في حين ذكرت قناة إيرانية أن الناقلة تابعة لبلدهم.

 وذكرت قناة "العالم" الإيرانية، أنه لا توجد أضرار بشرية في صفوف أفراد تشغيل هذه الناقلة أو إدارتها، موضحة أن تلك الناقلة هي إحدى الناقلات الإيرانية الثلاث التي وصلت منذ فترة إلى مصب ميناء بانياس النفطي حاملة للنفط الخام.