إصابة 10 مدنيين في قصف مدفعي للنظام على مدينة الباب

تاريخ النشر: 21.09.2018 | 23:09 دمشق

آخر تحديث: 23.09.2018 | 22:33 دمشق

تلفزيون سوريا - متابعات

أصيب عشرة مدنيين جلهم من النازحين في قصف مدفعي لقوات النظام المتمركزة في بلدة تادف استهدف أطراف مدينة الباب في ريف حلب الشرقي.

وأفاد ناشطون بأن القصف الذي استهدف طريق قباسين وسوق الهال القديم والصوامع والسكن الشبابي في مدينة الباب جاء رداً على المظاهرات الكبيرة التي خرجت اليوم في المدينة ضمن مظاهرات الجمعة التي أطلق عليها ناشطون "لا دستور ولا إعمار حتى إسقاط بشار".

وردت فصائل الجيش الحر الموجودة في المدينة باستهداف مواقع النظام في بلدة تادف المحاذية لمدينة الباب من الجهة الجنوبية، حيث تحدث ناشطون عن قيام الفيلق الثاني بالرد على قوات النظام بقذائف الهاون.

يذكر أن بلدة تادف المحاذية لمدينة الباب من الجهة الجنوبية تعتبر خط جبهة بين فصائل الجيش الحر وقوات النظام.

وكان أهالي مدينة الباب قد خرجوا في مظاهرة حاشدة اليوم الجمعة طالبت بإسقاط النظام ورحيل بشار الأسد.

مقالات مقترحة
المطاعم السورية تعود لاستقبال روّادها في غازي عنتاب والوالي يحذر
كورونا.. استعداد لخطة الطوارئ في مناطق سيطرة النظام
تحذير أميركي من استخدام عقار مضاد للطفيليات لعلاج فيروس كورونا