إصابة عنصرين من قوات النظام بقصف للجيش الوطني على عين عيسى

تاريخ النشر: 18.12.2020 | 21:38 دمشق

الرقة - خاص

أصيب عنصران من قوات النظام مساء اليوم، جراء القصف المدفعي من قبل الجيش الوطني السوري على محاور القتال شرقي عين عيسى بريف الرقة الشمالي، رغم التزام قوات النظام والقوات الروسي الحياد في القتال الدائر بين الجيش الوطني وقوات سوريا الديمقراطية.

وأفادت مصادر مطلعة لتلفزيون سوريا، أن قصفاً متبادلاً اندلع مساء اليوم، بين قوات سوريا الديمقراطية والجيش الوطني، على محور قرية المشيرفة شرقي عين عيسى وقرى الخالدية والهوشان غرب عين عيسى بريف الرقة الشمالي.

وأضاف المصدر أن القصف أسفر عن إصابة عنصرين من قوات النظام، تم نقلهم إلى مشفى عمر علوش في عين عيسى.

اقرأ أيضاً: فشل الاتفاق حول مصير عين عيسى بعد اجتماع بين قسد والنظام وروسيا

ويسود المنطقة حاليا هدوء نسبي من حيث الاشتباكات في ظل قصف مدفعي متواتر بين الطرفين على ريف وأطراف البلدة.

اقرأ أيضاً: الجيش الوطني يتقدّم في بلدة عين عيسى.. هل بدأت المعركة؟

وكانت فصائل الجيش الوطني قد شنت هجوماً اليوم على أطراف بلدة عين عيسى، وتمكنت مِن السيطرة على قريتي "المشيرفة والجهبل"، بعد اشتباكات "عنيفة" اندلعت مع "قسد" مِن جهةِ قرية "المعلك" وصوامع الشركراك شمالي البلدة.

مقالات مقترحة
موقع تلفزيون سوريا.. قصة نجاح لسلطة الصحافة في حقول من الألغام
"تلفزيون سوريا" يمضي لعامه الرابع بمؤسسة محترفة ومحتوى متميز
استطلاع آراء.. تلفزيون سوريا بعيون السوريين في الداخل
تركيا ترفع حظر استخدام المواصلات العامة عن فئات عمرية محددة
هل يدفع ازدياد الإصابات بكورونا النظام إلى إعلان إجراءات عزل؟
9 إصابات و23 حالة شفاء من فيروس كورونا شمال غربي سوريا