إصابة شابين أحدهما بحالة حرجة إثر حادث سير بريف إدلب الغربي

تاريخ النشر: 13.12.2021 | 12:01 دمشق

إسطنبول - متابعات

أصيب شابان - أحدهما بحالة حرجة - مساء أمس الأحد إثر حادث سير بدراجتين ناريّتين بريف إدلب الغربي.

وقالت منظمة الدفاع المدني السوري إن الحادث وقع على الطريق الواصل بين بلدتي القادرية والجانودية بريف إدلب الغربي، مضيفةً أن فرقها قدمت لهما الإسعافات الأولية ونقلتهما إلى المستشفى لتلقي العلاج اللازم.

وشدد الدفاع المدني على ضرورة تخفيف السرعة الزائدة خلال القيادة، خاصةً في الطرقات التي تكثر بها المنعطفات والتأكد من سلامة عمل المصابيح والمكابح.

وفي السادس من الشهر الجاري توفي رجل وأصيبت طفلته بحادث سير نجم عن اصطدام دراجته النارية بشاحنة على دوار مدينة سرمدا شمالي إدلب.

وتوفي في تشرين الأول الفائت أربعة أشخاص بينهم أطفال إثر حادث سير نتيجة اصطدام دراجة نارية بسيارة من نوع "هونداي" على طريق قرية الدانا بمحيط مدينة الباب شمال شرقي حلب.

وكان الدفاع المدني قال منتصف الشهر الماضي في تقرير بعنوان (نزيف الطرق)، إن حوادث السير في مناطق شمال غربي سوريا ارتفعت منذ بداية العام الجاري وحتى نهاية شهر تشرين الأول الفائت إلى نحو 1250 حادثاً، أدت إلى وفاة 40 شخصاً بينهم 9 أطفال و 6 نساء.

وأوضح التقرير أن سبب الحوادث المرورية يعود إلى السرعة الزائدة في المقام الأول وتعرض معظم الطرقات الرئيسية والفرعية للدمار نتيجة القصف من قبل قوات النظام وروسيا، بالإضافة إلى الاعتماد بشكل كبير على الطرقات الفرعية والزراعية خاصة بعد سيطرة النظام وروسيا على مناطق مختلفة وقطعهم لطرق رئيسية.

وأشار إلى أن هذه الطرقات غير مجهزة لتخديم أعداد كبيرة من المدنيين الذين تجمعوا قسراً في منطقة جغرافية صغيرة، بالإضافة إلى غياب قوانين السير وقيادة الأطفال للمركبات ومنها الدراجات النارية التي تعتبر خطرة القيادة نتيجة الطرقات الضيقة والوعرة التي تكثر بها الحفريات.

يذكر أنّ الطرق الرئيسية في إدلب وعموم مناطق شمال غربي سوريا تفتقر إلى عمليات ترميم الإسفلت والشاخصات المرورية التحذيرية، كما تفتقر إلى جهاز شرطة مرور قادر على ضبط التجاوزات والمخالفات على مختلف الطرق.

انضم إلى قائمتنا البريدية ليصلك أحدث المقالات والأخبار