إسقاط طائرة يرجّح أنها "درون" تركيّة قرب سراقب

تاريخ النشر: 01.03.2020 | 11:35 دمشق

آخر تحديث: 01.03.2020 | 14:01 دمشق

تلفزيون سوريا - خاص

أفادت مصادر عسكرية، اليوم الأحد، أن الفصائل أسقطت طائرة حربية لـ قوات نظام الأسد أثناء تحليقها في سماء مدينة سراقب شرق إدلب، قبل أن يتبيّن فيما بعد أن الطائرة هي "درون" تابعة لـ سلاح الجو التركي.

وقال الرائد يوسف حمود المتحدث باسم الجيش الوطني عبر تغريدة على حسابه في تويتر، إن الفصائل استهدفت بصاروخ "م/ط" طائرة حربية مِن طراز "لام 39" لـ قوات النظام في سماء مدينة سراقب.

4343.jpg

مِن جانبه، ذكر موقع قناة "روسيا اليوم"، إسقاط طائرة حربية تابعة لـ قوات النظام بصاروخ مضاد للطيران (أرض - جو)، كانت تحلق في سماء مدينة سراقب، مضيفةً أن ذلك تزامن مع إعلان "النظام" إغلاق المجال الجوي شمال غربي سوريا، وخصوصا في محافظة إدلب، أمام الطائرات والطائرات المسيرة.

وتواردت أنباء إسقاط طائرة لـ قوات النظام، قبل أن تعلن وسائل إعلام "النظام" لاحقاً، بأن دفاعاتهم الجويّة أسقطت طائرة تركيّة مسيّرة فوق منطقة سراقب، وهو ما أكّده الناشطون فيما بعد.

يشار إلى أن الطائرات التركيّة المسيّرة (مِن طراز بيرقدار) كبّدت قوات النظام خسائر كبيرة، خلال اليومين الفائتين، وذلك في معرض ردّها على مقتل 34 جندياً تركيّاً في قصفٍ لـ"النظام" على مواقع الجيش التركي جنوب إدلب، حسب ما ذكرت وزارة الدفاع التركيّة.

اقرأ أيضاً.. بعد انتهاء المهلة.. قصف تركي يفتك بمطارات "النظام" في حلب

مقالات مقترحة
أردوغان يعلن عودة الحياة لطبيعتها في تركيا تدريجيا بعد عيد الفطر
سوريا.. 11 حالة وفاة و188 إصابة جديدة بفيروس كورونا
العراق: فرض إغلاق شامل في بغداد لمواجهة تفشي فيروس كورونا