إسرائيل تغلق المجال الجوي في هضبة الجولان المحتلة

تاريخ النشر: 14.10.2021 | 12:10 دمشق

آخر تحديث: 14.10.2021 | 12:15 دمشق

 تلفزيون سوريا ـ متابعات

ذكرت هيئة البث الإٍسرائيلية الرسمية، يوم الخميس، أن تل أبيب أغلقت المجال الجوي في هضبة الجولان أمام الرحلات الجوية المدنية بعد ساعات من أنباء عن هجوم منسوب إلى إسرائيل في سوريا.

ولم تحدد "الهيئة" إلى متى سيستمر إغلاق المجال الجوي، في ظل التطورات الجارية على الأراضي السورية.

وليل الأربعاء - الخميس تعرّض موقع عسكري تابع لقوات النظام بالقرب من مدينة تدمر بريف حمص الشرقي، لغارة جوية.

ونقلت وكالة إعلام نظام الأسد "سانا" عن مراسلها في حمص قوله إن "دفاعاتنا الجوية تتصدى لأهداف معادية جنوب تدمر".

وذكرت الوكالة أن "الطيران الإسرائيلي نفّذ هجوماً عند الساعة 23،24 استهدف برجاً للاتصالات وبعض النقاط العسكرية المحيطة به" ما أسفر عن مقتل عنصر من قوات النظام وجرح 3 آخرين وإلحاق خسائر مادية بالمواقع المستهدفة.

وبحسب نظام الأسد فإن الهجوم "جاء من جهة منطقة التنف باتجاه مدينة تدمر".

وخلال السنوات الماضية، شنّت إسرائيل مئات الضربات الجوية في سوريا، مستهدفة بشكل خاص مواقع لقوات نظام الأسد وأهدافاً لميليشيات إيرانية أبرزها ميليشيا "حزب الله" اللبناني.

ونادراً ما تؤكد إسرائيل تنفيذ ضربات في سوريا، لكن الجيش الإسرائيلي أورد في تقرير سنوي أنه قصف في عام 2020 نحو 50 هدفاً في سوريا، دون أن يقدم أي تفاصيل إضافية.