إسرائيليون يقتحمون الأقصى مجدّداً والسعودية تطالب بتدخل دولي

إسرائيليون يقتحمون الأقصى مجدّداً والسعودية تطالب بتدخل دولي

الأقصى
مستوطنون إسرائيليون يقتحمون المسجد الأقصى (AP)

تاريخ النشر: 07.08.2022 | 16:18 دمشق

إسطنبول - وكالات

جدّد مئات المستوطنين الإسرائيليين، صباح اليوم الأحد، اقتحامهم للمسجد الأقصى، بينما ندّدت المملكة العربية السعودية عملية الاقتحام، مطالبةً المجتمع الدولي بالتدخّل لإنهاء التصعيد الإسرائيلي.

وبحسب وكالة "الأناضول" التركية فإنّ مئات المستوطنين الإسرائيليين اقتحموا الأقصى في مدينة القدس المحتلة، وذلك على شكل مجموعات وبحماية الشرطة الإسرائيلية.

وذكرت الوكالة، أنّ الشرطة الإسرائيلية اعتدت بدورها على عددٍ من المصلين والصحفيين الفلسطينيين وأخرجتهم بالقوة خارج المسجد الأقصى، كما اعتقلت ثلاثة منهم، إضافةً إلى اعتقال مصورين صحفيين كانوا في ساحات المسجد.

وجاء اقتحام المستوطنين للمسجد الأقصى، وسط تدابير أمنية مشددة وانتشار كثيف لقوات الاحتلال الإسرائيلي حول القدس ومحيطه، وتحويل المنطقة إلى ثكنة عسكرية.

السعودية تطالب بتدخل دولي

 

دانت السعودية في بيانٍ اليوم، اقتحام مستوطنين إسرائيليين للمسجد الأقصى في مدينة القدس بالضفة الغربية المحتلة، كما دانت العدوان الإسرائيلي المستمر على قطاع غزة المُحاصر.

وقالت الوزارة إن "المملكة تدين اقتحام باحات المسجد الأقصى المبارك، من المستوطنين الإسرائيليين"، مضيفةً أنّ ذلك "خرق خطير للقانون الدولي وللوضع التاريخي والقانوني القائم في القدس ومقدساتها".

وشدّدت السعودية في بيانها على أن "الانتهاكات والاعتداءات المتواصلة على المقدسات يفاقم التوتر ويدفع بالأوضاع إلى دوامة عنف مستمرة".

وفي بيان سابق، أمس السبت، أعربت وزارة الخارجية السعودية عن "استنكار المملكة للهجوم الذي نفّذته قوات الاحتلال الإسرائيلي على قطاع غزة المُحاصر"، مؤكّدةً وقوفها إلى جانب الشعب الفلسطيني الشقيق.

وناشدت الوزارة السعودية، المجتمع الدولي "الاضطلاع بمسؤولياته لإنهاء التصعيد الإسرائيلي، وتوفير الحماية اللازمة للمدنيين، وبذل كافة الجهود لإنهاء هذا الصراع الذي طال أمده".

قطر تدين اقتحام المسجد الأقصى

كذلك دانت وزارة الخارجية في دولة قطر بأشد العبارات اقتحام عشرات المستوطنين باحات المسجد الأقصى المبارك تحت حماية قوات الاحتلال.

وشددت الخارجية القطرية في بيان، اليوم، على أن هذه الممارسات الاستفزازية هي "جزء من محاولات مستمرة لتغيير الوضع التاريخي والقانوني للمسجد الأقصى، والدفع بالتقسيم الزماني للمسجد"، محذرة من أن "تزامن هذه الاستفزازات مع العدوان الإسرائيلي الجديد على قطاع غزة سيقود إلى تصعيد خطير وموجات من العنف".

ومساء الجمعة الفائت، بدأ جيش الاحتلال الإسرائيلي هجوماً على قطاع غزة قال إنه "يستهدف حركة الجهاد الإسلامي"، في حين تواصل "سرايا القدس" - الجناح المسلّح للحركة - إطلاق رشقات صاروخية، وقذائف هاون تجاه مواقع ومدن إسرائيلية، ردّاً على العدوان الإسرائيلي.

وأعلنت وزارة الصحة الفلسطينية أن حصيلة "العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة بلغ حتى ظهر اليوم الأحد، 31 قتيلاً بينهم 6 أطفال و 4 سيدات وبلغ عدد المصابين 275".

 
انضم إلى قائمتنا البريدية ليصلك أحدث المقالات والأخبار