إسبانيا تعلن إعادة توطين لاجئين سوريين كانوا في الأردن

تاريخ النشر: 03.05.2019 | 12:05 دمشق

آخر تحديث: 20.06.2020 | 16:12 دمشق

 تلفزيون سوريا ـ وكالات

أعلنت إسبانيا أنها أعادت توطين 389 لاجئاً سورياً قدموا من الأردن حتى نيسان الماضي، مؤكدة نيتها تنفيذ خطة لاستضافة 1200 لاجئ سوري خلال العام الجاري، حسب وكالة بيترا الأردنية. 

وقال وزير الخارجية الإسباني، جوسيب بوريل، في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الأردني، أيمن الصفدي في عمان، أمس الخميس"أعلنت إسبانيا، خلال مؤتمر سوريا الثالث في 14 من آذار الماضي بمدينة بروكسل، التزاماً مالياً بقيمة 25 مليون يورو (من ضمنها 16 مليوناً من مبلغ 76 مليون يورو تمثل الجزء الثاني من حصة إسبانيا في برنامج الاتحاد الأوروبي وتركيا للتسهيلات للأعوام 2019-2023)".

وأضاف بوريل "أود أن أبرز جهود الأردن الضخمة في التعامل مع أزمة اللجوء الناجمة عن الصراع في سوريا، ونحن نقدر للأردن روح التآخي والكرم في التعاطي مع هذه الأزمة".

وأوضح أنه "في إطار الخطة الوطنية الإسبانية لإعادة التوطين، وافقت إسبانيا على استضافة 700 لاجئ سوري قادمين من الأردن للعام 2018، و1200 لاجئ للعام 2019، حيث تم توطين 389 لاجئا سوريا قادمين من الأردن لغاية شهر نيسان من العام الحالي".

وفي شباط الماضي أعلن الأردن ومنظمات أممية ودولية إقرار خطة الاستجابة للأزمة السورية للعام 2019 بحجم 2.4 مليار دولار، وذلك للتعامل مع تبعات الوضع في سوريا واللاجئين على الأردن.

ويبلغ العدد الإجمالي للسوريين في الأردن 1.364 مليون، بينهم نحو 670 ألف لاجئ  مسجل يقيم 126 ألفاً منهم في المخيمات.  

مقالات مقترحة
"وزارة الصحة": كورونا يمتد إلى محافظات جديدة ولم نتجاوز الخطر
إصابة 5800 شخص بكورونا في أميركا رغم حصولهم على اللقاحات
شركة "فايزر" تتحدث عن جرعة ثالثة من لقاحها ضد كورونا