أوكرانيا تستعيد تسعة من مواطنيها كانوا محتجزين في مخيم الهول

تاريخ النشر: 01.01.2021 | 12:47 دمشق

إسطنبول - متابعات

أعلنت أوكرانيا، اليوم الجمعة، عن عودة تسعة من مواطنيها، كانوا محتجزين في مخيم الهول شمال شرقي سوريا، الذي تسيطر عليه "قوات سوريا الديمقراطية".

وكتب الرئيس الأوكراني فلاديمير زيلينسكي، عبر قناته الرسمية على "تلغرام"، أنه "أخيراً عاد مواطنونا من سوريا، نساء وأطفال كانوا محتجزين لعدة سنوات في معسكرات النازحين في ظروف مروعة".

وأوضح أن "أوكرانيا ستعيد مواطنيها كلهم، مهما كانت هويتهم، ومها كانت المشكلة التي وقعوا فيها".

وبحسب مستشار مدير مكتب الرئيس الأوكراني، أليكسي أريستوفيتش، فإنه "يوجد نحو سبعين مواطناً في الأسر، هم أطفال ونساء، لقد عاد اليوم تسعة مواطنين، سبعة أطفال وامرأتان".

وكانت وزارة الخارجية الأوكرانية قد أعلنت في عام 2020 العمل على عودة مواطنين أوكرانيين محتجزين في مخيم الهول للاجئين في سوريا.

وفي تموز الفائت، طالبت نساء وأطفال مقاتلي تنظيم الدولة في مخيم الهول من الجنسية الأوكرانية حكومة بلادهم بإخراجهم من المخيم ونقلهم إلى بلدهم بعد تردي الأوضاع الإنسانية في المخيم، وذلك عبر شريط مصور بثه ناشطون من المخيم. 

اقرأ أيضاً: أوزبكستان تستعيد أكثر من 90 شخصاً من مخيم الهول

ويقيم آلاف النساء والأطفال من أبناء العناصر الأجانب لـ "تنظيم الدولة" في مخيمات بشمال شرقي سوريا، أبرزها مخيم الهول في الحسكة، حيث يؤوي أكثر من تسعة آلاف طفل وامرأة، ينحدرون من عشرات الدول العربية والأوروبية.

اقرأ أيضاً: فنلندا وألمانيا تعيدان بعض مواطنيهما من مخيم الهول

وخلال الأسابيع الأخيرة استعادت بعض الدول عدداً من مواطنيها من عوائل التنظيم، معظمهم نساء وأطفال، مثل ألمانيا وروسيا وأوزباكستان وبلجيكا وفنلندا.

 

 

اقرأ أيضاً: روسيا تستعيد 19 طفلاً مِن مخيمات شمال شرقي سوريا |فيديو

مقالات مقترحة
إصابتان و79 حالة شفاء من فيروس كورونا شمال غربي سوريا
كورونا.. 5 وفيات و61 إصابة جديدة معظمها في دمشق وطرطوس واللاذقية
روسيا تنفي علاقتها بنشر معلومات مضللة حول لقاحات كورونا الغربية