أوقاف النظام السوري تسمح بإقامة صلاة التراويح بالمساجد في رمضان

تاريخ النشر: 12.04.2021 | 12:22 دمشق

آخر تحديث: 12.04.2021 | 13:34 دمشق

إسطنبول - متابعات

سمحت وزارة الأوقاف التابعة لحكومة النظام بإقامة صلاة التراويح ضمن المساجد خلال شهر رمضان، "مع الالتزام بالإجراءات الاحترازية للتصدي لفيروس كورونا".

وقالت الوزارة في بيان لها نشرته عبر صفحتها في فيسبوك "حرصاً على تطبيق الشعائر الدينية وعدم تعطيلها في أي ظرف من الظروف وحرصاً على الصحة العامة تذكّر وزارة الأوقاف القائمين بالشعائر الدينية في كل المساجد برفع درجة الأخذ بـالإجراءات الاحترازية للوقاية من انتشار فيروس كورونا".

ودعت الوزارة إلى "التشدد في تطبيق هذه الإجراءات من خلال التعقيم الجيد وتحقيق التباعد المكاني في جميع الصلوات وخاصة (التراويح)، مع الالتزام بارتداء الكمامات"، مشيرةً إلى ضرورة إقامة المرضى للصلاة في منازلهم حرصاً على صحتهم وصحة المصلين الآخرين".

172069621_4499020876791909_6468992774518731652_n.jpg

يشار إلى أن عضو الفريق الاستشاري لمواجهة فيروس كورونا، نبوغ العوا، حذر منذ أيام من ازدياد حالات الإصابة بفيروس كورونا، وقال إن عدد الإصابات يتزايد بشدة منذ شهر، مؤكداً على امتلاء كل المشافي، الأمر الذي أدى إلى صعوبة إيجاد منفسة فارغة فيها.

وأشار العوا إلى أن إعلان إغلاق المدارس، تأخر قليلاً لكنه جيد، خصوصاً بعد تزايد حالات الإصابة بالفيروس بين طلاب المدارس والجامعات، وانتقال العدوى للمدرسين.

وكان نظام الأسد، أعلن في الثالث من الشهر الجاري، إيقاف المدارس والجامعات وتعطيل العديد من الجهات الأخرى، في محاولة لوقف انتشار فيروس كورونا في مناطق سيطرته، التي تشهد تصاعداً مطرداً في أعداد الوفيات والإصابات - خاصة في دمشق وريفها - وسط عجز تام للقطاع الصحي وإخفاق المؤسسات الطبية عن السيطرة أو الحد من انتشار الإصابات، فضلاً عن افتقار المشافي العامة إلى الفحوص والمسحات الخاصة بكشف الإصابات.

مقالات مقترحة
الهند تسجل أكثر من 4000 وفاة بسبب الإصابة بكورونا
حصيلة الوفيات والإصابات بفيروس كورونا في سوريا
10 حالات وفاة و139 إصابة جديدة بكورونا في سوريا