أنصار حركة أمل يعتدون على المحتجين أمام مجلس الجنوب

24 كانون الثاني 2020
تلفزيون سوريا - متابعات

أصيب عدد من المتظاهرين السلميين في بيروت اليوم الجمعة، بعدما تعرضوا لاعتداء من قبل عناصر حزبية تابعة لحركة أمل التي يتزعمها نبيه بري رئيس البرلمان اللبناني.

ونشر بعض الناشطين اللبنانيين مقاطع فيديو تظهر قيام عناصر من حركة أمل بالاعتداء على المتظاهرين الذين كانوا ينظمون وقفة احتجاجية أمام مجلس الجنوب الذي ينفذ أعمال إعمار الجنوب اللبناني، والمحسوب على بري.

وأظهرت مقاطع الفيديو قيام هذه العناصر بضرب المحتجين السلميين بالعصي والهراوات مما أدى لوقوع عدد من الإصابات بينهم سيدة.

وطالب الناشطون الأمن اللبناني ووزارة الداخلية اعتقال ومحاسبة المعتدين خاصة أن وجوههم مكشوفة وصورهم منتشرة على مواقع التواصل الاجتماعي.

يذكر أن المحتجين الذين تعرضوا للاعتداء كانوا ينفذون مسيرة بعنوان "جولة لكشف حساب على مزاريب الهدر"، تتضمن ثلاثة محطات هي مجلس الجنوب ومجلس الإنماء والإعمار، وصندوق المهجرين.

يشار إلى أنَّ لبنان يشهد منذ، منتصف تشرين الأول مِن العام المنصرم، مظاهرات عمّت البلاد احتجاجاً على قرارات اقتصادية بفرض ضرائب جديدة، وللمطالبة بمكافحة الفساد، قبل أن يتطور الحراك للمطالبة بإسقاط النظام بكل رموزه وعلى رأسهم "ميشيل عون (رئيس الجمهورية)، وجبران باسيل (وزير الخارجية)" إضافةً إلى حسن نصر الله زعيم "حزب الله".

مقالات مقترحة
حلب.. لن تزود "الكازيات" السيارات الخاصة بالبنزين السبت
نائب في برلمان نظام الأسد: زيادة رواتب قريبة جداً
رئيس حكومة الأسد: سبع نقاط للمعالجة وتسعة برامج أولوية
11 إصابة جديدة بفيروس كورونا و34 حالة شفاء في شمال غربي سوريا
منظمة الصحة: وفيات كورونا قد تصل إلى مليونين قبل استخدام اللقاح
لقاح مضاد لكورونا يدخل المرحلة النهائية من التجارب السريرية