أنشطة لحزب الله غربي مطار دمشق وإسرائيل تتتبع الطائرات الإيرانية

تاريخ النشر: 08.04.2021 | 15:11 دمشق

إسطنبول - خاص

كشفت مصادر أمنية خاصة لموقع تلفزيون سوريا أن ميليشيا حزب الله اللبناني وسّع انتشاره العسكري في المزارع المحيطة بمطار دمشق الدولي الذي طالته إحدى الغارات الإسرائيلية فجر اليوم، وكذلك أنشطته في التشييع مستغلاً حالة الفقر المتفاقمة في سوريا.

وأوضحت المصادر أن ميليشيا حزب الله أنشأت "حسينيات" ومدارس تدرّس المذهب الشيعي للأطفال بالقرب من بلدة الغسولة الملاصقة لمطار دمشق الدولي من الجهة الغربية، وتدفع الميليشيا للأهالي مبالغ بنحو 40 دولاراً شهرياً للعائلة بالإضافة إلى سلل غذائية وخدمات طبية.

وتتخذ الميليشيا في هذه المنطقة من مركز التدريب في مؤسسة الطيران العربية السورية الواقع بين مطار دمشق الدولي وبلدة الغسولة، مقراً لها، ورفعت سواتر ترابية في محيط المركز والمباني القريبة منه.

وتسيطر الميليشيا على نحو 75 مزرعة وبيتاً في المنطقة الواقعة بين بلدتي الغسولة والغزلانية اللتين يمر من بينهما طريق مطار دمشق الدولي.

ولفتت المصادر إلى أن كل مزرعة تحوي نحو 15 عنصراً من ميليشيا حزب الله من اللبنانيين حصراً.

 

إسرائيل تتتبع حمولة طائرات الشحن الإيرانية الواصلة إلى سوريا

وعن سبب الغارات الإسرائيلية الأخيرة فجر اليوم الخميس، أكدت المصادر وصول طائرتي شحن إيرانيتين إلى مطار دمشق الدولي يوم أمس، ونُقلت حمولة الطائرتين إلى المزارع التي يسيطر عليها حزب الله في محيط المطار من الجهة الغربية، وسبق أن وصلت طائرة مماثلة يوم السبت الفائت إلى مطار دمشق الدولي.

 

 

ويؤكد ناشطون ومحللون أمنيون مراقبون للملاحة الجوية فوق سوريا، ما تحدثت عنه المصادر لموقع تلفزيون سوريا بشأن وصول الطائرات الإيرانية في الأيام القليلة الماضية.

أما حمولة طائرة يوم السبت، فتم نقلها إلى مستودعات قوات النظام وميليشيا حزب الله في الدريج شمالي دمشق، وهو الهدف الثاني للغارات الإسرائيلية فجر اليوم، في حين كان الهدف الثالث الذي قصفته إسرائيل في الديماس بين العاصمة دمشق والحدود اللبنانية.

وأقلعت طائرة تابعة لشركة فارس قشم الإيرانية يوم الثلاثاء الفائت من مطار مهر أباد إلى مطار دمشق الدولي، وسبق أن وصلت طائرة للشركة ذاتها في الثالث من نيسان الجاري، وطائرتان في شهر آذار وثلاث في شباط و5 في كانون الثاني، وذلك بحسب ما رصده ضابط الاستخبارات المتقاعد في القوات الجوية الأميركية ريك فرانكونا.

 

 

وقال مركز ألما الإسرائيلي للبحوث والتعليم في تغريدة صباح اليوم: "إذا قمت بتتبع عدد رحلات الشحن من إيران إلى سوريا في الأسبوعين الماضيين، فلن تتفاجأ بالهجوم الجوي الذي وقع الليلة (8 نيسان) في منطقة دمشق".

 

 

حزب الله يحتمي بمستودعات الأمم المتحدة وDHL

وتنتشر مقار ميليشيا حزب الله في الجهة الغربية من مطار دمشق الدولي بين بلدتي الغسولة والغزلانية، وأيضاً في محيط المستودعات التي تستأجرها الأمم المتحدة وشركة DHL، وأكدت المصادر ما تحدثت عنه تقارير سابقة عن امتلاك الحرس الثوري الإيراني ووكيله حزب الله، مستودعات ضمن المجمع نفسه كنوع من التغطية لعمليات نقل الأسلحة القادمة من إيران جواً، وللحد من الضربات الإسرائيلية المتكررة على مطار دمشق ومحيطه.

 

فقصثقفثقف.jpg

 

وتعتبر شركة نزهة اللوجستية المحدودة الوكيل الحصري لشركة DHL، وتمتلك 5 مستودعات تخزين ملاصقة لمطار دمشق الدولي، ومنذ عام 2012 أنشأت الشركة أقساماً مخصصة للإغاثة (النقل والتخزين والتخليص الجمركي والتعبئة والإمداد) والتي تهدف إلى التعامل مع جميع العمليات اللوجستية الإنسانية التي تطلبها وكالات الأمم المتحدة في سوريا.

وهذا التعاقد مع الأمم المتحدة للشركة ليس الأول، ففي العام 2003 بدأت الشركة العمل في الخدمات اللوجستية الإنسانية مع بدء العمليات الإنسانية في العراق.

 

 

وبحسب صور الأقمار الصناعية، تمتلك الأمم المتحدة 5 مستودعات تخزين في المجمع نفسه الذي توجد فيه مستودعات شركة DHL، في حين تبقى 10 مستودعات لا يوجد عليها أي شعار، لكنها مشغولة لأن الصور تظهر دخول وخروج الشاحنات منها وإليها.

 

اتاب.jpg

 

وبحسب بيانات شركة نزهة، فإنها نقلت في الفترة ما بين عامي 2012 و 2018، مليوناً و800 ألف طن من المواد وأدارت 85 ألف متر مربع من مستودعات التخزين، وعبأت 25 مليون حصة غذائية في سوريا.

مقالات مقترحة
"وزارة الصحة": كورونا يمتد إلى محافظات جديدة ولم نتجاوز الخطر
إصابة 5800 شخص بكورونا في أميركا رغم حصولهم على اللقاحات
شركة "فايزر" تتحدث عن جرعة ثالثة من لقاحها ضد كورونا