أنباء عن فرار البغدادي من سوريا..مادور إيران؟

تاريخ النشر: 23.09.2018 | 16:09 دمشق

آخر تحديث: 28.10.2018 | 06:41 دمشق

تلفزيون سوريا-متابعات

قالت صحيفة الشرق الأوسط إن زعيم تنظيم الدولة أبو بكر البغدادي وصل إلى ولاية ننجرهار شرق أفغانستان بعد عبوره الأراضي الإيرانية، عقب وصول المئات من أتباعه قادمين من سوريا.

ونقلت الصحيفة عن مصادر أمنية وأخرى في الجماعات الإسلامية المتشددة الباكستانية، أن المئات من عناصر التنظيم سبقوا البغدادي بالوصول إلى إقليم ننجرهار عبر مرورهم بمدينة زاهدان شرق إيران، حيث يحتفظ بمقر"لضيافة" عناصر التنظيم بعلم وتنسيق مع الحرس الثوري الإيراني.

وبحسب الصحيفة رصدت الاستخبارات الباكستانية تحركات كثيفة لعناصر التنظيم العرب والأجانب والذين فروا من سوريا مرورا بالأراضي الإيرانية، وهم يحاولون الوصول إلى مناطق القبائل الباكستانية.

وفي سياق ذلك قالت واشنطن في مجلس الأمن أمس، إن إيران تدعم وتمول الإرهاب والمقاتلين الأجانب والميلشيات المسلحة في الشرق الأوسط وأفغانستان، من خلال شبكات لجمع التبرعات في أميركا الجنوبية ودول أفريقية.

كما أكدت وزارة الخزانة الأمريكية الأسبوع الماضي قيام شركة الطيران الإيرانية "ماهان" بنقل مقاتلين وأسلحة وأموال إلى نظام الأسد بالتعاون مع شركة سياحية مقرها في تايلند، كانت الوزارة قد فرضت عقوبات عليها في وقت سابق.

ويحاول من تبقى من عناصر التنظيم الفرار بعد خسارة معظم وأبرز معاقله في سوريا لصالح نظام الأسد وقوات سوريا الديمقراطية المدعومة أمريكيا، كما استعادت الحكومة العراقية السيطرة على كامل الأراضي التي خسرتها لصالح التنظيم، بدعم من التحالف الدولي ومليشيا "الحشد الشعبي". 

يذكر أن وكالة "أعماق" التابعة للتنظيم بثت في 23 من آب الماضي تسجيلاً صوتياً نسبته للبغدادي، وذلك لـ أول مرة منذ آخر تسجيل له قبل نحو عام، تزامناً مع أنباء متضاربة حول مصيره ومكان وجوده.

مقالات مقترحة
بفيروس كورونا.. وفاة بهجت سليمان السفير السابق للنظام في الأردن
لقاحات كورونا الصينية تصل إلى سوريا يوم غد الخميس
تركيا.. فرض غرامة مالية كبيرة على سوريين بسبب حفل زفاف في أنقرة