أميركا: "حزب الله" منظمة إرهابية وعلى الفرنسيين فهم ذلك

تاريخ النشر: 17.09.2020 | 07:28 دمشق

إسطنبول - وكالات

أكّدت المتحدثة باسم الخارجية الأميركية (مورغان أورتاغوس)، أمس الأربعاء، أنّ على الحكومة والشعب في فرنسا فهم حقيقة أنّ "حزب الله" اللبناني منظمة "إرهابية" لا يمكنها تحقيق الإصلاحات.

وأوضحت "أورتاغوس" في تصريحات لـ قناة "الحرة" الأميركية أنّ "فرنسا دولة حليفة للولايات المتحدة الأميركية، وكانت معها في العراق وأفغانستان، إلا أن هناك اختلافات في السياسات الخارجية بين الطرفين ولا سيما في لبنان وإيران".

وتابعت "مِن المهم للشعب الفرنسي أن يفهم الموقف الأميركي من لبنان وإيران"، مضيفةً "على الفرنسيين أن يفهموا بأن (حزب الله) منظمة إرهابية، ولا يمكنه أبداً تحقيق الإصلاحات التي طالب بها الشعب اللبناني حينما خرج في احتجاجات قبل نحو سنة".

وجاءت تصريحات "أورتاغوس" تعليقاً على مقال كتبه وزير الخارجية الأميركي (مايك بومبيو) في صحيفة "لو فيغارو" الفرنسيّة حول موقف باريس مِن الملفين اللبناني والإيراني، قائلةً "مِن المهم للفرنسيين فهم موقف واشنطن من لبنان وإيران".

اقرأ أيضاً.. ماكرون يوبّخ صحفياً لأنه كشف عن اجتماعه بـ "حزب الله" (فيديو)

وكان "بومبيو" قد تطرّق في مقاله إلى أموال ونشاطات إيران وميليشياتها الطائفية في سوريا واليمن والعراق، معتبراً أنها "الدولة الراعية للإرهاب في العالم والمصدر الرئيسي لعدم الاستقرار في الشرق الأوسط".

وشرح "بومبيو" في مقاله للقارئ الفرنسي رؤية واشنطن لـ النظام الإيراني، مستشهداً بمقولة للرئيس الفرنسي السابق (شارل ديغول) أنّه "لا توجد سياسة تعمل خارج الواقع"، وقال إن هذا المبدأ يوجّه سياسة الولايات المتحدة تجاه إيران.

قبل يومين، رحّب وزير الخارجية الأميركية مايك بومبيو، بـ نية صربيا إدراج "حزب الله" اللبناني كمنظمة إرهابية، ودعا دول الاتحاد الأوروبي إلى تصنيف الحزب أيضاً كمنظمة إرهابية وحظره كلياً.

وسبق أن حذّر "بومبيو"، أواخر شهر حزيران الماضي، مِن مغبة إنهاء الأمم المتحدة حظر السلاح المفروض على إيران، قائلاً إن "أوروبا وآسيا ستكونان في مرمى نيران طهران"، كما طالب، في شهر أيار الماضي، بخروج إيران مِن كامل سوريا.

اقرأ أيضاً.. "بومبيو" يحذّر أوروبا وآسيا: أنتما في مرمى نيران إيران