أميركا توعز لقواتها بالتحرك إلى عين العرب والرقة.. ماذا يجري؟

أميركا توعز لقواتها بالتحرك إلى عين العرب والرقة.. ماذا يجري؟

 

للشِّطْرَنجِ قواعدُها، الجنودُ يتحركون بنطاقٍ صغيرٍ والوزيرُ له مِساحةٌ أكبرُ من الجميع على طاولة اللعبة، اليومَ يغيّرُ الوزيرُ الأميركي تركيبةَ النفوذِ في شرقيِ الفرات يقولُ لخصومه من باقي الدول إني عائدٌ إلى ما تركتُ قبل سنوات، هي أميركا التي تسيرُ وفق ما تريد، من دون ضابطٍ ومن دون قاعدةٍ محددة، فما كان ضرورةً قبيلَ سنواتٍ بات رفاهيةً اليوم، في هذا النطاقِ تقولُ مصادرُ محلية إن القواتِ الأميركيةَ عادت إلى قاعدةِ خراب عشق قرب مدينةِ عين العرب، وإنها بصددِ العودةِ إلى قواعدها السابقةِ في محافظة الرقة، ثَمةَ تغييرٌ تُجريه واشنطن ميدانياً وسياسياً وذلك يتمثلُ بما قررته أخيراً حول استثناءِ المنطقةِ من قانون قيصر، فما وراءَ التحركِ وفي أي إطارٍ يصب؟. تقديم: همام سراج إعداد: عصام اللحام - عبد القادر ضويحي الضيوف: محمد العبدالله – صحفي سامر الأحمد – صحفي – إسطنبول

18 أيار 2022