أميركا تفرض عقوبات على شخصيات بارزة في "حزب الله"

تاريخ النشر: 09.07.2019 | 20:07 دمشق

آخر تحديث: 20.06.2020 | 16:12 دمشق

 تلفزيون سوريا ـ وكالات

فرضت وزارة الخزانة الأميركية، اليوم الثلاثاء، عقوبات على مسؤول أمني في ميليشيا "حزب الله" اللبناني ونائبين برلمانيين تابعين للحزب.

وقالت الخزانة الأميركية، أن "مكتب مراقبة الأصول الأجنبية التابع للوزارة وضع شخصيات سياسية بارزة تابعة لـ حزب الله، تستغل مناصبها السياسية لتسهيل عمل أجندة الحزب الخبيثة ودعم إيران".

وأضافت الخزانة الأميركية في بيان نشرته وكالة "رويترز"، أنها حددت الأشخاص الذين فُرضت عليهم العقوبات، وهم النائبان البرلمانيان (أمين شري، ومحمد رعد)، ومسؤول وحدة الارتباط والتنسيق (وفيق صفا)".

ودعت وزارة الخزانة الأميركية أيضاً، المجتمع الدولي إلى إدراج "حزب الله" بجناحيه السياسي والعسكري على قوائم الإرهاب، منوهةً أنه لا يجب التمييز بين الجناحين.

وسبق أن أعلنت الولايات المتّحدة الأميركية، شهر نيسان الماضي، فرض عقوبات محدّدة الأهداف على شبكة لبنانية متّهمة بتبييض أموال "بارونات مخدّرات" والمساهمة في تمويل "حزب الله" المدعوم مِن إيران، الذي تصنّفه واشنطن منظمة "إرهابية".

وفي مطلع شهر حزيران الفائت، ناقش البرلمان الألماني طلباً لفرض حظر على ميليشيا "حزب الله"، في حين صادق البرلمان البريطاني، مطلع شهر آذار الماضي، على قرار حكومي يعتبر "حزب الله" بجناحيه العسكري والسياسي، منظمة إرهابية.

يشار إلى أن ميليشيا "حزب الله" اللبناني (المدعومة مِن إيران)، تقاتل إلى جانب قوات "نظام الأسد" بشكل علني، منذ عام 2013، وارتكبت خلال ذلك عشرات المجازر بحق الشعب السوري، أبرزها كانت في منطقتي القصير غرب حمص، والحولة في الريف الشمالي.

مقالات مقترحة
النظام يستعد لإطلاق منصة إلكترونية للتسجيل على لقاح كورونا
رغم تفشي الوباء.. نظام الأسد يعيد فتح الدوائر الحكومية
حكومة النظام: انتشار كورونا في سوريا يتصاعد والوضع أكثر من خطير