أميركا ترسل تعزيزات عسكرية جديدة لقواعدها بحقول النفط السورية

تاريخ النشر: 09.01.2020 | 15:42 دمشق

آخر تحديث: 20.06.2020 | 16:12 دمشق

 تلفزيون سوريا ـ وكالات

قالت مصادر محلية لوكالة الأناضول اليوم الخميس: إن الولايات المتحدة تواصل إرسال التعزيزات العسكرية واللوجستية إلى قواعدها في حقول النفط شرقي سوريا.

وأفادت المصادر أن قافلة أميركية مكونة من مئة وأربعين شاحنة دخلت مساء أمس الأربعاء، عبر معبر الوليد الحدودي مع العراق، ووصلت إلى حقول "جبسة" قرب مدينة الشدادي جنوب الحسكة.

وأوضحت المصادر أن القافلة حملت سيارات رباعية الدفع وآلات حفر وبناء، كما ضمت شاحنات مغلقة يعتقد أنها تحمل ذخائر.

وأضافت المصادر أن 9 عربات مدرعة وعشرات الجنود الأميركيين خرجوا يوم الثلاثاء الماضي من قاعدتهم في بلدة تل بيدر شمال غرب الحسكة، ووصلوا إلى القاعدة الأميركية في حقل "العمر" النفطي بريف دير الزور.

اقرأ أيضاً ... أميركا تنشر راجمات صواريخ لمواجهة ميليشيات إيران في دير الزور

ويوم أمس الأربعاء كشفت مصادر محلية عن قيام القوات الأميركية المتركزة بمحافظة دير الزور بنشر راجمات صواريخ لمواجهة الميليشيات الإرهابية التابعة لإيران في المحافظة.

وأفادت المصادر أن القوات الأميركية نشرت الراجمات في بادية السوسة وحقلي العمر وكونيكو النفطيين، وذلك قبالة نقاط انتشار الميليشيات الموالية لطهران في مدينتي الميادين والبوكمال ومركز مدينة دير الزور.

يذكر أن القوات الأميركية انسحبت من عدد من قواعدها في شمال شرقي سوريا بالتزامن مع عملية "نبع السلام"، لكن البنتاغون الأميركي أعلن في شهر تشرين الثاني الماضي إرسال مزيد من القوات والتعزيزات لحماية آبار النفط شرقي سوريا.

مقالات مقترحة
حصيلة الوفيات والإصابات بفيروس كورونا في سوريا
أردوغان يعلن عودة الحياة لطبيعتها في تركيا تدريجيا بعد عيد الفطر
سوريا.. 11 حالة وفاة و188 إصابة جديدة بفيروس كورونا