ألمانيا: نتوقع نهاية سريعة للمحادثات النووية مع إيران وهناك عرض "منصف"

ألمانيا: نتوقع نهاية سريعة للمحادثات النووية مع إيران وهناك عرض "منصف"

mfal_nwwy.jpg
مفاعل نووي إيراني (الأناضول)

تاريخ النشر: 13.05.2022 | 15:38 دمشق

إسطنبول - وكالات

رجّحت ألمانيا أن تنتهي المحادثات النووية مع إيران بشكل سريع، مشيرة إلى وجود ما وصفته بـ "مقترح عادل لجميع الأطراف".

ونقلت وكالة رويترز اليوم الجمعة عن المتحدثة باسم وزارة الخارجية الألمانية قولها إن برلين تتوقع الانتهاء سريعاً من المحادثات النووية الإيرانية.

وأضافت المتحدثة في تصريحات صحفية بالعاصمة الألمانية برلين أن "هناك اقتراحاً مطروحاً على الطاولة منصف جداً لجميع الأطراف" بحسب وصفها.

وصرح منسق السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي في وقت سابق من اليوم، باعتقاده أن هناك "تقدماً كافياً" حدث خلال المشاورات بين المنسق الأوروبي للمحادثات النووية والمسؤولين الإيرانيين في طهران هذا الأسبوع بهدف استئناف المفاوضات النووية بعد شهرين من توقفها.

وختمت المتحدثة باسم الخارجية الألمانية بالقول إنه "بالطبع نتوقع أن تكف إيران عن المطالب التي تتجاوز خطة العمل الشاملة المشتركة (المتعلقة بالاتفاق النووي) وأن تنتهي المحادثات سريعاً".

 

وفي منتصف شباط الفائت، اتهمت إيران الولايات المتحدة بإفشال المحادثات النووية في فيينا بين إيران والقوى الدولية بعد أن وصلت المفاوضات إلى "طريق مسدود"، في ظل الخلافات السياسية بشأن العقوبات المفروضة من واشنطن على طهران.

 

الاتفاق النووي الإيراني

وتم التوقيع على الاتفاق النووي الإيراني عام 2015 من قبل إيران والولايات المتحدة والصين وروسيا وفرنسا والمملكة المتحدة وألمانيا والاتحاد الأوروبي.

وبموجب الاتفاق، التزمت طهران بقصر نشاطها النووي على الأغراض المدنية، وفي المقابل وافقت القوى العالمية على إسقاط عقوباتها الاقتصادية ضد إيران.

وانسحبت الولايات المتحدة في عهد الرئيس السابق دونالد ترامب، من جانب واحد، من الاتفاقية عام 2018، وأعادت فرض العقوبات على إيران، مما دفع طهران إلى التوقف عن الامتثال للاتفاق النووي.

 

 

انضم إلى قائمتنا البريدية ليصلك أحدث المقالات والأخبار