ألبانيا تنقذ 55 مهاجراً سورياً علقوا لساعات في بحر هائج

تاريخ النشر: 10.01.2021 | 10:20 دمشق

إسطنبول ـ وكالات

أنقذت السلطات الألبانية 55 مهاجرا سوريا ظلوا عالقين لساعات قبالة السواحل الألبانية خلال محاولتهم الوصول إلى إيطاليا.

ونقلت وكالة "فرانس برس" السبت، عن الشرطة الألبانية قولها : إن البحر الهائج بسبب سوء الأحوال الجوية منع اللاجئين، الجمعة، من مواصلة إبحارهم نحو إيطاليا.

اقرأ أيضا: لاجئ سوري فقد حياته لإنقاذ صديقيه من الغرق في تركيا

وقالت شرطة مدينة فلوري الساحلية إن من بين اللاجئين، نساءً وأطفالاً، كانوا على متن قارب مطاطي.

وأوضحت أن الأمواج ظلت تتقاذف القارب لأكثر من ثلاث ساعات قبالة سواحل البلاد على البحر الأدرياتيكي.

وذكرت الشرطة أن عملية إنقاذ اللاجئين جرت في ظروف سيئة للغاية ووسط عاصفة وأمواج عاتية.

اقرأ أيضا: معدلات دخول اللاجئين إلى أوروبا تنخفض لأدنى مستوى منذ سبع سنوات

وبحسب بيان الشرطة فقد جرى نقل 16 منهم بينهم ثلاثة أطفال، إلى المستشفى، في حين يتوقع أنه جرى نقل آخرين إلى مركز للاجئين.

يذكر أن ألبانيا تمثل نقطة عبور أساسية لكثير من المهاجرين واللاجئين الذي يسعون للهجرة من آسيا وأفريقيا والشرق الأوسط إلى أوروبا الغربية عبر ما عرف باسم طريق البلقان.

الاتحاد الأوروبي يحذر.. حياة مئات اللاجئين في البوسنة بخطر

ورغم ارتفاع أعداد اللاجئين بداية العام 2021، فإن مسار الهجرة في شرق البحر المتوسط شهد أكبر انخفاض في عدد اللاجئين، حيث انخفض أكثر من 75 %، كما انخفض عدد المعابر الحدودية غير الشرعية في منطقة غرب البحر المتوسط بمقدار 29 %. بحسب وكالة الحدود وخفر السواحل التابعة للاتحاد الأوروبي "فرونتكس"

ووفقاً للوكالة الأوروبية، فإن معظم الأشخاص الذين حاولوا دخول الاتحاد الأوروبي خلال العام الماضي كانوا من السوريين، يليهم المغاربة والتونسيون والجزائريون.

 

مقالات مقترحة
الخلاف ينفجر داخل هيئة التفاوض قبل مناقشة مبادئ الدستور السوري
انشقاقات داخل أحرار الشام بعد حزمة تعيينات جديدة
المهجرون في إدلب.. معارك لا تنتهي مع البطالة 
تركيا تتسلم 6.5 ملايين جرعة لقاح كورونا يوم الإثنين
إسبانيا.. استقالة رئيس أركان الجيش لتجاوزه الدور في لقاح كورونا
78 إصابة جديدة و6 وفيات بكورونا في مناطق سيطرة نظام الأسد