أردوغان يقترح رفع عدد أعضاء مجلس الأمن الدائمين إلى 20

تاريخ النشر: 16.09.2021 | 22:44 دمشق

إسطنبول - وكالات

اقترح الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في كتابه "من الممكن إنشاء عالم أعدل" الذي صدر مؤخراً، إجراء اصلاح في هيكلية مجلس الأمن الدولي ورفع عدد أعضائه الدائمين من 5 إلى 20 عضواً.

كما اقترح أردوغان في كتابه زيادة صلاحيات الجمعية العامة للأمم المتحدة، وألا يكون مجلس الأمن الدولي هو المقرر الوحيد في المنظمة.

ويتألف مجلس الأمن الدولي من 5 دول أعضاء دائمين وهي الولايات المتحدة وروسيا والصين وبريطانيا وفرنسا، إضافة إلى 10 دول أعضاء منتخبين غير دائمين.

وذكر أن انتخاب 20 دولة لإدراجها في المجلس من الجمعية العامة سيكون اقتراح حل بديل، بحيث يمكن إدراج جميع دول العالم في آلية القرار المهمة هذه.

وأشار إلى أن إصلاح منظمة الأمم المتحدة، وخاصة إعادة تأسيس هيكلية مجلس الأمن، سيتحقق بالطبع بإجماع جميع دول العالم، مبيناً أنهم كانوا يعبرون عن اقتراح تركيا في هذا الإطار منذ فترة طويلة.

ودائما ما يدافع الرئيس أردوغان عن ضرورة إصلاح هيكلية مجلس الأمن ليكون أكثر عدالة، وفي هذا الإطار أطلق منذ سنوات شعار "العالم أكبر من خمسة".

وأكد في كتابه أن "إعادة تنظيم مجلس الأمن الدولي بطريقة تمثل القارات والمعتقدات والأصول والثقافات بأكثر الطرق إنصافا ستكون خطوة ثورية نحو السلام العالمي".

وأردف: "وفي هذا السياق نقترح أن يكون عدد الأعضاء الدائمين في مجلس الأمن 20 بدلا من 5، وينبغي تحقيق توازن من خلال إنشاء هيكل يتم فيه زيادة سلطات الجمعية العامة، وألا يكون مجلس الأمن هو المقرر الوحيد بل مسؤولا أمام الجمعية العامة".

كما يروي أردوغان في كتابه مساعي بلاده لتحقيق العدالة للبشرية جمعاء، والمعضلات السياسة العالمية لا سيما الظلم، وأزمة اللاجئين، والإرهاب الدولي، ومعاداة الإسلام والتمييز العنصري، وازدواجية المعايير.

وسيتم التبرع بجميع عائدات الكتاب الذي تجري ترجمته إلى لغات عديدة مثل الإنكليزية والعربية والألمانية والفرنسية والروسية والإسبانية، إلى إدارة الطوارئ والكوارث التركية (آفاد).