أردوغان يعرض على واشنطن شراء أسلحة "قسد"

تاريخ النشر: 07.03.2019 | 10:03 دمشق

آخر تحديث: 20.06.2020 | 16:12 دمشق

 تلفزيون سوريا ـ وكالات

أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أن نظيره الأمريكي، دونالد ترمب، أظهر "موقفًا حازمًا" بخصوص المنطقة الآمنة شمالي سوريا، لكن هناك من يحاول ثنيه عن ذلك.

وقال أردوغان خلال مقابل تلفزيونية أمس الأربعاء، "كل زعيم حوله مجموعة من الأشخاص يقومون باستمرار بتلقينه ببعض الأمور، وهذا ما يحدث مع ترمب. فالولايات المتحدة في هذه النقطة لها نظام مؤسسي يمكن أن نسميه بالدولة العميقة".

وشدد الرئيس التركي على ضرورة سيطرة بلاده على المنطقة الآمنة التي تعتزم واشنطن إقامتها شمال سوريا، وبرر ذلك بالقول "لأنه يمكن في أي لحظة مهاجمتنا انطلاقًا منها".

وحول الانسحاب الأمريكي من سوريا، أوضح أردوغان أن الأمريكان "يمكنهم أخذ أسلحتهم معهم إذا رغبوا، أو بيعها لنا، لكن عليهم ألا يمنحوها للإرهابيين".

وتابع قائلا "وإذا كانت ستأخذ هي (أمريكا) هذه الأسلحة فهي ملكها، أما إذا لم تأخذها فلتعطها لنا، ويمكننا أن نجلس وندفع ثمن ما ينفعنا من هذه الأسلحة أفضل من منحها الأسلحة للإرهابيين بلا مقابل"

وأضاف أردوغان "نتابع عن كثب عملية الانسحاب الأمريكي من سوريا، ولم يتم حتى الآن اتخاذ أية خطوات في هذا الشأن. ونحن نرى أن قرار الانسحاب هذا ستكون له انعكاسات إيجابية على أمن سوريا والمنطقة بأسرها".

وفيما يتعلق بمنظومة الدفاع الصاروخي الروسية "إس-400"، قال الرئيس التركي "لقد قمنا بعمل كافة حسابات التكلفة المتعلقة بهذه الصفقة، وتعرفنا على كل إمكانيات المنظومة التي نحن بحاجة إليها في أنظمتنا الدفاعية". وأعتبر التراجع عن هذه الصفقة "غير أخلاقي".

مقالات مقترحة
"الصحة العالمية": تأخير موعد تسليم لقاحات "كورونا" إلى سوريا
تركيا.. أعلى حصيلة إصابات يومية بكورونا و"الداخلية" تصدر تعميماً
كورونا.. 7 وفيات و104 إصابات جديدة في مناطق "النظام"