أردوغان يتحدث عن المنطقة الآمنة وإعادة مليون سوري إليها

أردوغان يتحدث عن المنطقة الآمنة وإعادة مليون سوري إليها

من بوابة اللاجئين السوريين، فتح الرئيس التركي رجب طيب أردوغان سيرة المنطقة الآمنة مجددا، ومن أمام كتلته البرلمانية العدالة والتنمية، بشّر بعودة مليون سوري إلى شمال سوريا، بمجرد إقامة حزام أمني آمن، هذا الحزام ثمة خلافات دولية عليه منذ سنوات، حول طوله وعمقه، ماذا يشمل ومن يستهدف، هل يحق لأنقرة إقامته، أم هي مهمة المجتمع الدولي، ما مصير قوات سوريا الديمقراطية التي تساندها الولايات المتحدة والمعارضة للخطط التركية، والأهم من ذلك كله هو ما طرأ مؤخرا، اجتماع القدس الذي ركز على فكرة انسحاب القوى الأجنبية كافة من سوريا، كيف ستتعامل معها أنقرة وماذا وصلها من خفايا الاجتماع الأمني الذي غابت عنه؟ 
المنقِذ في الشمال السوري، يتحول فجأة إلى ضحية بحاجة إلى من ينقذه، من رجال الدفاع المدني إلى الأطباء والمسعفين ورجال الإطفاء، الكل مستهدف بنيران النظام وروسيا، حتى الإحداثيات المقدمة لموسكو من قبل الأمم المتحدة، لتجنب استهداف المراكز الحيوية، كانت هدفا لسلاح الجو الروسي، المطالب اليوم بتقديم تفسيرات حول ذلك
تقديم: مؤمن سراج الدين
إعداد: محمد الدغيم – مهند منصور

ضيوف الحلقة: 
الدكتور سمير صالحة - أستاذ في العلاقات الدولية – إسطنبول
الدكتور فادي الأحمر  - باحث في شؤون الشرق الأوسط  - بيروت
رائد الصالح  - مدير الدفاع المدني 
– إسطنبول

27 حزيران 2019