أردوغان: لن نسمح بتأجيل اتفاق المنطقة الآمنة مع واشنطن

تاريخ النشر: 29.08.2019 | 12:08 دمشق

 تلفزيون سوريا ـ وكالات

أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أن بلاده لن تسمح بتأجيل الاتفاق الموقع مع الولايات المتحدة الأميركية لإقامة منطقة آمنة، واصفاً الاتفاق بالتحرك الصائب.

ونقلت قناة "سي إن إن ترك" عن أردوغان قوله للصحفيين خلال رحلة العودة من موسكو أمس الأربعاء "الاتفاق الذي توصلنا إليه مع الولايات المتحدة هو التحرك الصائب نحو إقامة منطقة آمنة وإجلاء وحدات حماية الشعب من منطقة شرقي الفرات".

وأضاف أن تركيا لن تقبل تأجيل الخطة وقارن ذلك باتفاق أبرم في السابق مع واشنطن لإجلاء مقاتلي وحدات حماية الشعب من مدينة منبج بشمال سوريا، والذي اتهمت أنقرة واشنطن بتأجيله.

وشدد الرئيس التركي هذا الأسبوع على أن القوات البرية التركية ستدخل المنطقة الآمنة المزمع إقامتها "قريباً جدا"، بعدما حذر من أن بلاده ستشن هجوما عبر الحدود من جانب واحد لطرد وحدات حماية الشعب من على حدودها إذا لزم الأمر.

وقال "كل القوات وناقلات الجند على الحدود. نحن في وضع يمكننا من فعل كل شيء في أي لحظة".

ويوم الثلاثاء أعلن مسؤول في قوات سوريا الديمقراطية أن وحدات حماية الشعب التي تشكل العمود الفقري في قسد، ستسحب مقاتليها وأسلحتها الثقيلة من شريط الحدود السورية التركية بموجب الاتفاق التركي الأميركي.

كما أعلنت قسد أن وحدات حماية الشعب انسحبت من مواقعها في تل أبيض ورأس العين على الحدود في الأيام الأخيرة.

وفي7 من آب الحالي، توصلت أنقرة وواشنطن لاتفاق يقضي بإنشاء "مركز عمليات مشتركة" في تركيا، لتنسيق وإدارة إنشاء المنطقة الآمنة شمالي سوريا.