أردوغان: طلبت من روسيا التنحي جانباً وتركنا نتعامل مع نظام الأسد

تاريخ النشر: 29.02.2020 | 13:23 دمشق

تلفزيون سوريا - وكالات

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إن قوات بلاده تمكن من قتل أكثر من 2100 عنصر من قوات النظام وتدمير نحو 300 آلية، بالإضافة إلى تدمير مستودع كيماوي في إطار الرد على مقتل الجنود الأتراك بإدلب.

وأضاف أردوغان في تصريحات اليوم السبت، أن "السيناريو" الذي تواجهه بلاده في إدلب هدفه الأساسي تركيا وليس سوريا. وتابع "تم حبك الأزمة في إدلب للتضييق على تركيا".

وأشار الرئيس التركي إلى سعي بلاده لإنشاء منطقة آمنة على الحدود السورية التركية بعمق 30 كيلومتراً، وأنه طلب من بوتين تنحي روسيا جانباً وإفساح المجال لتركيا للتعامل مع نظام الأسد في سوريا.

وحول فتح بلاده الحدود أمام اللاجئين إلى أوروبا ذكر أردوغان أن عدد الذين عبروا الحدود بلغ قرابة 18 ألفًا منذ أمس حتى صباح السبت وقد يصل 25 ألفا أو 30 ألفا اليوم. مؤكدا استمرار فتح الحدود خلال الفترة القادمة.

اقرأ أيضا.. قتلى بالعشرات.. شاهد قصف الطائرات التركية المسيرة لقوات النظام

وكان وزير الدفاع التركي خلوصي قد أعلن أمس أنه تم تحييد 309 عناصر من قوات النظام، وتدمير 5 مروحيات و23 دبابة و23 مدفعية، ومنظومتين للدفاع الجوي طراز SA-17 وSA-22.

كما لفت أكار إلى تدمير 10 مدرعات و5 شاحنات لنقل الذخيرة و3 مستودعات للذخيرة ومستودعين لمستلزمات عسكرية وأحد المقار التابعة لقوات النظام.

مقالات مقترحة
أردوغان يعلن عودة الحياة لطبيعتها في تركيا تدريجيا بعد عيد الفطر
سوريا.. 11 حالة وفاة و188 إصابة جديدة بفيروس كورونا
العراق: فرض إغلاق شامل في بغداد لمواجهة تفشي فيروس كورونا