أردوغان: سنوسع عملياتنا ضد حزب العمال الكردستاني

تاريخ النشر: 16.02.2021 | 19:23 دمشق

إسطنبول - وكالات

أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اليوم الثلاثاء، أن أنقرة ستوسع من نطاق عملياتها العسكرية ضد "حزب العمال الكردستاني – pkk" في المرحلة القادمة إلى المناطق التي تشكل تهديداً على بلاده.

وأضاف في كلمة ألقاها خلال المؤتمر الاعتيادي لـ"حزب العدالة والتنمية"، في ولاية "طرابزون"، أن تركيا تكافح تنظيم "pkk" ذي التاريخ الحافل بـ "المجازر ضد المدنيين"، مشيراً إلى أن آخر تلك المجازر هي "إعدام أشخاص عزل بلا رحمة" في منطقة غارا شمالي العراق.

وأكد أن القوات التركية ستبقى في المناطق التي دخلتها وحققت فيها الأمن، لتفادي أي اعتداء "إرهابي مماثل لمجزرة غارا، وذلك وفق ما تقتضيه الضرورة".

وبيّن أن تركيا ستوسع نطاق عملياتها العسكرية ضد "الإرهابيين" في المرحلة القادمة إلى المناطق التي تشكل تهديداً عليها، مشيراً إلى أن "منطقة غارا مهمة، وكانت تمثل إشكالية، وسقطت، وبإذن الله الأمر انتهى".

وأوضح أن القوات التركية سوف تعثر على "الإرهابيين وتدفنهم في أوكارهم التي يختبئون داخلها"، معرباً عن غضبه من "نفاق" أنصار تنظيم "pkk"، موكداً أن ذلك "النفاق" يؤكد صحة الخطوات التي اتخذتها أنقرة والسياسات التي اتبعتها بهذا الخصوص.

وفي كلمته انتقد أردوغان "الصمت الغربي" وعدم إدانتهم لـ "مجزرة غارا"، قائلًا: "باستثناء بعض الأصوات الخافتة لم نسمع تعليقاً من العالم الغربي على مجزرة غارا".

وعثرت القوات التركية، الأحد الفائت، على جثامين 13 مواطناً لدى مداهمة إحدى مغارات تنظيم "pkk"، في منطقة "غارا" وذلك ضمن عملية "مخلب النسر-2"، التي انطلقت في الـ 10 من الشهر الجاري، وانتهت "بتحييد 53 إرهابياً"، بحسب "الأناضول".

وقال أردوغان، أمس الإثنين: إنّه لم يعد بإمكان أحد مساءلة تركيا عن عملياتها العسكرية في سوريا والعراق، بعد "مجزرة غارا" التي ارتكبها "حزب العمال الكردستاني - PKK" بحق 13 مواطناً تركيّاً شمالي العراق.

اقرأ أيضاً: إطلاق عملية عسكرية ضد "PKK" في 3 ولايات جنوبي تركيا

اقرأ أيضاً.. واشنطن تدين إعدام 13 تركياً شمالي العراق

جاء ذلك خلال كلمة للرئيس التركي في أثناء مشاركته في المؤتمر السابع لـ"حزب العدالة والتنمية" في ولاية ريزا شمال شرقي تركيا، غداة العثور على جثامين 13 مواطناً تركيّاً قتلوا برصاص "PKK" في منطقة "غارا" شمالي العراق.

ودعا الرئيس التركي جميع الشبّان المغرّر بهم المنخرطين في صفوف تنظيم "PKK" إلى الانشقاق عن هؤلاء القتلة المأجورين في أسرع وقت، مشيراً إلى أنّ "الدولة التركية تعاملت برحمة مع كل مواطن عاد إلى صوابه بعد شعوره بالندم الخالص".