أردوغان: تفجير منبج هدفه التأثير على قرار الانسحاب الأميركي

تاريخ النشر: 16.01.2019 | 22:01 دمشق

آخر تحديث: 17.01.2019 | 22:18 دمشق

تلفزيون يوريا - وكالات

أفاد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بأن الهجوم الذي أودى بحياة 5 جنود أميركيين في مدينة منبج ربما يكون هدفه التأثير على قرار الانسحاب الأميركي من سوريا، مستبعداً في الوقت ذاته تراجع الرئيس الأميركي عن قرار الانسحاب بعد هذا الهجوم.

وقال أردوغان خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده مع نظيرته الكرواتية كوليندا غرابار في العاصمة أنقرة "إن المعلومات التي وردت تفيد بوجود 20 قتيلاً بينهم 5 جنود أميركيين جراء الهجوم الذي وقع اليوم الأربعاء.

وأضاف أردوغان في إشارة لاتصاله الهاتفي مع ترمب "لأنني رأيت عزم ترمب (حول الانسحاب من سوريا) أرى بأنه لن يتراجع عن قراره نتيجة وقوع العمل الإرهابي (في منبج). وإن خطوة من هذا القبيل تكون انتصارًا لتنظيم داعش".

ونوه أيضاً إلى أنهما لم يتطرقا خلال الاتصال إلى مسألة تسليم الأسلحة المقدمة لوحدات حماية الشعب التي تشكل العمود الفقري لقوات سوريا الديمقراطية.

أما بخصوص تنظيم "الدولة" فقد أكد الرئيس التركي على مواصلة بلاده تضييق الخناق على التنظيم الإرهابي.

وكان مسؤول أميركي قد أعلن اليوم عن مقتل أربعة جنود أميركيين وجرح ثلاثة آخرين، جراء انفجار في مدينة منبج الخاضعة لسيطرة قوات سوريا الديمقراطية (قسد) شمال سوريا.

فيما قالت سارة ساندرز المتحدثة باسم البيت الأبيض في بيان عقب الانفجار، إنه تم إبلاغ الرئيس دونالد ترامب بتطورات الوضع شمالي سوريا.

وأعلن تنظيم "الدولة"، مسؤوليته عن التفجير الذي استهدف مطعم قصر الأمراء وسط مدينة منبج ما أدى لسقوط عدد من المدنيين وعنصر من قوات سوريا الديمقراطية بالإضافة للجنود الأميركيين.

مقالات مقترحة
شركة "فايزر" تتحدث عن جرعة ثالثة من لقاحها ضد كورونا
حمص.. ارتفاع عدد المصابين بكورونا بنسبة 30% عن الأشهر السابقة
منظمة الصحة تكشف حجم دعمها للإدارة الذاتية منذ بداية العام