أردوغان: تجهيز مستشفيين لمرضى كورونا بإسطنبول خلال 45 يوماً

تاريخ النشر: 07.04.2020 | 11:20 دمشق

آخر تحديث: 15.06.2020 | 14:37 دمشق

تلفزيون سوريا - وكالات

أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان عن خطة لتجهيز مستشفيين لاستقبال المصابين بفيروس كورونا في إسطنبول خلال مدة أقصاها 45 يوماً، في إطار مكافحة جائحة كورونا.

وقال أردوغان في مؤتمر صحفي عقب اجتماع للحكومة "بجانب المستشفيات القائمة سنجهز اثنين آخرين في مطار أتاتورك وسنجاق تبه لاستقبال مصابي كورونا في غضون 45 يوماً على أقصى تقدير".

وبعد أن فرضت الحكومة التركية ارتداء الكمامات في أماكن الازدحام لا سيما الأسواق والمحال التجارية، أوضح أردوغان بأن الكمامات في المحال التجارية توزع مجانا، وأن كمية الكمامات في خطوط الإنتاج والمخازن "تكفي لجميع المواطنين حتى نهاية الجائحة".

وأشار أردوغان إلى أن الولايات "بدأت توزيع الكمامات مجانا على جميع المواطنين الذين يطلبونها عبر بوابة الدولة الإلكترونية، وممنوع بيعها بالمال".

وأكّد على أن "تركيا في وضع جيد جداً فيما يخص تأمين المستلزمات سواء الصحية أو مواد الغذاء والنظافة ومختلف الحاجيات الضرورية"، وأن المستشفيات لا تواجه أي مشكلات في التشخيص أو العلاج.

وتسعى الحكومة التركية بحسب تصريحات أردوغان إلى تخفيض حركة التنقل إلى أدنى مستوى عبر إبقاء كافة المواطنين في المنازل باستثناء العاملين والموظفين، لاستمرار حركة الإنتاج ودوران عجلة الاقتصاد رغم قيود كورونا.

واعتبر أردوغان أنه وبتخطي بلاده لعتبة الـ 20 ألف اختبار يومياً، فإنها قد تجاوزت "عتبة مهمة في مكافحة كورونا".

ولفت إلى أن حجم التبرعات في حسابات حملة التضامن الوطني بلغ ملياراً و500 مليون ليرة، بالإضافة إلى 43 مليون ليرة من الرسائل القصيرة".

وتابع "شرعنا بإيصال مساعدات إلى مليونين و300 ألف أسرة إضافية متضررة من كورونا".

وأوضح أردوغان أن "مجموعة الوفاء للدعم الاجتماعي" المعنية بتلبية احتياجات المسنين في منازلهم قدمت خدماتها لمليون و320 ألف مواطن من المسنين وذوي الأمراض المزمنة حتى الآن.

وأعرب عن أمله بانحسار الجائحة في أوروبا، وأضاف "وصل الوباء في أوروبا إلى المرحلة الأخيرة من الذروة.. نتابع عن كثب جميع التطورات في الدول الأوروبية والولايات المتحدة، لأنها تعنينا بشكل مباشر، فالجزء المهم من مواطنينا المصابين بكورونا انتقل إليهم الفيروس أثناء زيارتهم لأوروبا والولايات المتحدة أو عن طريق مصابين كانوا هناك، وهذا يظهر أن تلك الدول لم تتخذ تدابيرها في الوقت المناسب".

ومساء الإثنين، أعلن وزير الصحة التركي فخر الدين قوجة، ارتفاع إصابات كورونا بالبلاد إلى 30 ألفا و217، توفي منهم 629، وتعافى 1326.

وحتى صباح الثلاثاء، تجاوز عدد مصابي كورونا حول العالم مليونا و347 ألفا، توفي منهم أكثر من 74 ألفا، فيما تعافى ما يزيد على 286 ألفا، بحسب موقع "Worldometer".

كلمات مفتاحية
درعا.. ملازم في جيش النظام يهين لؤي العلي رئيس "الأمن العسكري"
تنفيذاً للاتفاق.. النظام يدخل تل شهاب غربي درعا ويفتتح مركزاً "للتسويات"
مع تسارع التطبيع.. هل ينجح الأردن في إعادة تعويم الأسد؟
كورونا.. بايدن يعلن تقديم 500 مليون جرعة لقاح للدول النامية
للسنة الثانية على التوالي.. كورونا يعيق تنظيم توزيع جوائز نوبل
كورونا.. زيادة الإصابات تدفع مشافي اللاذقية لخطة الطوارئ