أردوغان: القمة الرباعية شكلت فرصة لتقييم شامل لعدد من الملفات

تاريخ النشر: 17.03.2020 | 20:28 دمشق

تلفزيون سوريا - وكالات

انعقدت اليوم الأربعاء عبر دائرة تلفزيونية، قمة رباعية جمعت كل من الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، ونظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون، والمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، ورئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون.

وقالت الرئاسة التركية إن الزعماء الأربعة ناقشوا خلال القمة الأزمة السورية ومشكلة اللاجئين بالإضافة إلى الجهود المشتركة لمواجهة فيروس كورونا.

وأضافت الرئاسة في بيان لها أن الزعماء بحثوا أيضا وسائل المساعدات الإنسانية لمحافظة إدلب بشمال غرب سوريا.

وأوضح الرئيس التركي بعد انتهاء القمة في تغريدة له على تويتر أن "القمة شكلت فرصة لإجراء تقييم شامل للعديد من الملفات، انطلاقا من مكافحة فيروس كورونا، إلى الوضع الإنساني في إدلب، وسبل حل الأزمة السورية، والمستجدات الأخيرة في ليبيا، مرورا بمسألة طالبي اللجوء إلى العلاقات بين تركيا والاتحاد الأوروبي".

وأضاف "سنفعّل بشكل أكبر آليات التعاون والدبلوماسية، وسنواصل العمل بكل عزيمة من أجل إيجاد حلول لمشاكلنا بأسرع وقت، في هذه المرحلة العصيبة التي نمر بها على الصعيدين الاقليمي والعالمي".

وبحسب وكالة الأناضول فقد حضر الاجتماع إلى جانب أردوغان، كلا من وزراء الخارجية مولود جاويش أوغلو، والداخلية سليمان صويلو، والمالية والخزانة براءت ألبيراق، والدفاع خلوصي أكار، ورئيس الاستخبارات الوطنية هاكان فيدان، ورئيس دائرة الاتصال الرئاسي فخر الدين ألطون، والمتحدث الرئاسي إبراهيم قالن، والمتحدث باسم العدالة والتنمية عمر جيلك.

وكان من المقرر إقامة القمة الرباعية في مدينة إسطنبول التركية، لكن انتشار فيروس كورونا حال دون ذلك، ما دفع الزعماء لعقد الاجتماع عبر تقنية الفيديو كونفرانس.

مقالات مقترحة
حصيلة الوفيات والإصابات بفيروس كورونا في سوريا
خبراء يحذرون من تراجع مستوى التعليم في تركيا بسبب إغلاق المدارس
كورونا.. 8 حالات وفاة و147 إصابة جديدة في سوريا