أردوغان: أنقرة حددت خريطة الطريق التي ستتبعها في إدلب

تاريخ النشر: 22.02.2020 | 18:28 دمشق

تلفزيون سوريا - وكالات

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، إن سياسات أنقرة في سوريا، وليبيا، ليست مغامرة أو خياراً عبثياً، مشيراً إلى أن بلاده حددت خريطة الطريق التي ستتبعها في إدلب.

جاء ذلك في كلمة ألقاها أردوغان اليوم السبت، خلال مشاركته في مراسم تدشين طريق بري في ولاية إزمير غربي تركيا، بحسب وكالة الأناضول.

واعتبر أردوغان أن بلاده تخوض "نضال الاستقلال" وتابع "خلال نضالنا هذا، نتبع الأساليب السياسية والديمقراطية، والعسكرية بأعلى مستوياتها حال لزم الأمر، وإننا نقوم بكل ما يلزم على الطاولة وفي الميدان بهدف تغير مسار تطورات الأحداث بالشكل الذي نريده".

ورداً على تساؤلات بعض أطراف المعارضة التركية حول أسباب وجود تركيا في سوريا وليبيا، شدد أردوغان على أن سياسات أنقرة ليست مغامرة ولا خياراً عبثياً.

و أضاف "إذا تهربنا من خوض النضال في سوريا وليبيا والبحر المتوسط وعموم المنطقة، فإن الثمن سيكون باهظا مستقبلا".

ولفت إلى أنه بحث أمس الجمعة هاتفياً، مع نظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون، والروسي فلاديمير بوتين، والمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل الوضع في إدلب، لافتاً أن أنقرة حددت خريطة الطريق التي ستتبعها (فيما يخص إدلب) على ضوء هذه الاتصالات.

في السياق بحث وزير الدفاع التركي خلوصي أكار اليوم، مع نظيره الروسي سيرغي شويغو، سبل التوصل إلى حل في منطقة إدلب، بحسب بيان لـ وزارة الدفاع التركية.

وكثف الجانبان التركي والروسي اتصالاتهما مع زيادة حدة التوتر بين البلدين في شمال غرب سوريا، في ظل وساطات غربية لتخفيف التصعيد العسكري في المنطقة.